انطلاق المعركة الأخيرة ضد داعش في شرق الفرات

11:52 ص الثلاثاء 11 سبتمبر 2018
انطلاق المعركة الأخيرة ضد داعش في شرق الفرات

تنظيم داعش

دمشق- (د ب أ):

أعلنت قوات سورية الديمقراطية (قسد) اليوم الثلاثاء انطلاق المعركة الأخيرة ضد تنظيم داعش في شرق الفرات.

وعقدت (قسد) مؤتمراً صحفيا اليوم لإعلان إطلاق "معركة دحر الإرهاب" والتي تشكل المرحلة الأخيرة من "حملة عاصفة الجزيرة" التي أطلقتها العام الماضي.

وقالت في بيان :"مضى عام على ما بدأته قواتنا منذ إعلان حملة عاصفة الجزيرة لتحرير ريفي دير الزور والحسكة، حيث تم تحرير مئات القرى، ومئات آلاف المدنيين من قبضة تنظيم داعش الإرهابي .. ولم يبق إلا منطقة هجين وريفها التي ما زالت تقبع تحت سيطرة التنظيم الإرهابي".

وأضافت: "لقد أطلقت قواتنا يوم الاثنين معركتها الأخيرة شرق الفرات باسم (معركة دحر الإرهاب) من أربعة محاور، مستهدفة القضاء على تنظيم داعش في آخر معاقله وتحرير قرى وبلدات هجين والسوسة والشعفة مع القرى والمزارع التابعة لها".

وأشارت إلى أنها تشمل مساحة جغرافية تتراوح أبعادها بين 35 كيلومترًا طولًا و10 كيلومترات عرضًا، كتتويج لنتائج حملاتنا السابقة في عاصفة الجزيرة".

وأوضحت أن هذه المعركة ستجري بمشاركة ألوية من مجلس دير الزور العسكري ووحدات حماية الشعب الكردية ووحدات حماية المرأة الكردية، وبإسناد من طيران التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، على مستوى الاستطلاع وتحديد الأهداف وقصفها.

وأضافت أن "مدفعية التحالف الدولي ستقوم بالتنسيق مع الجيش العراقي لتقديم الإسناد المدفعي لقواتنا بقصف الأهداف الثابتة للإرهابيين".

وأشارت إلى أنه تم توفير معبر إنساني لإجلاء المدنيين بمحاذاة بلدة البحرة، فضلا عن تجهيز مخيم إيواء عاجل لتقديم الخدمات اللوجستية والطبية للنازحين.

إعلان

إعلان

إعلان