عباس يحمل حماس مسؤولية استهداف موكب الحمد الله في غزة

08:38 م الثلاثاء 13 مارس 2018
عباس يحمل حماس مسؤولية استهداف موكب الحمد الله في غزة

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

رام الله (د ب أ)

حمل الرئيس الفلسطيني محمود عباس حركة "حماس" دون أن يذكرها بالاسم مسئولية استهداف موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله اليوم الثلاثاء لدى وصوله إلى قطاع غزة.

وقال عباس لدى استقبال الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات الفلسطينية اللواء ماجد فرج في مدينة رام الله إن "حكومة الأمر الواقع غير الشرعية في غزة هي التي تتحمل المسؤولية كاملة عن هذا الحادث الإجرامي المدان" في إشارة إلى حماس.

وأضاف "أن هذه الجريمة مخطط لها ومعروفة الأهداف والمنفذين وتنسجم مع كل المحاولات للتهرب من تمكين الحكومة الفلسطينية من ممارسة عملها في قطاع غزة وإفشال المصالحة وتلتقي مع الأهداف المشبوهة لتدمير المشروع الوطني بعزل غزة عن الضفة الغربية لإقامة دولة مشبوهة في القطاع".

وشدد عباس على أن "هذه المحاولات لن تنال من معنويات الشعب والقيادة الفلسطينية وتصميمها على تحقيق الوحدة، والتمسك بالثوابت الوطنية وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية".

وكان انفجار استهداف موكب الحمد الله فور وصوله إلى قطاع غزة ظهر اليوم ما أدى إلى تضرر عدد من المركبات ضمن الموكب وإصابات طفيفة لعدد من مرافقيه.

ونددت حماس بالحادث وأعلنت بدء تحقيقات مكثفة لكشف ملابساتها ومحاسبة الفاعلين.

وكانت هذه أول مرة يصل فيها الحمد الله إلى قطاع غزة منذ السابع من ديسمبر الماضي.

وتعثر اتفاق بين حركتي فتح وحماس وقعتاه في منتصف أكتوبر الماضي برعاية مصرية، بشأن تسليم حكومة الوفاق إدارة قطاع غزة لإنهاء الانقسام الداخلي المستمر منذ منتصف عام 2007.

إعلان

إعلان

إعلان