الديمقراطيون يصفون تقرير "إف بي آي" بشأن كافانو بأنه "غير مكتمل"

07:54 م الخميس 04 أكتوبر 2018
الديمقراطيون يصفون تقرير "إف بي آي" بشأن كافانو بأنه "غير مكتمل"

واشنطن (د ب أ)

ذكر زعيما الأقلية بمجلس الشيوخ الأمريكي ديان فينستين وتشاك شومر، أن التحقيق الذي أجراه مكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي) في مزاعم الاعتداء الجنسي ضد بريت كافانو، المرشح لعضوية المحكمة العليا، "غير مكتمل" و"محدود للغاية" في نطاقه .

وقالت فينستين إن التقرير الذي صار متوفرا لأعضاء مجلس الشيوخ كان "نتاج تحقيق غير مكتمل" في حين قال شومر إن التحقيق كان "محدود للغاية" بالوضع في الاعتبار أنه لم يتم استجواب لا كافانو أو متهمته، كريستين بلايسي فورد.

ومن ناحية أخرى، قال زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، إن التقرير المقدم من مكتب التحقيقات الاتحادي "لم يثبت" الاتهامات وأن أعضاء مجلس الشيوخ يجب أن يحولوا دون إرساء "سابقة غير أمريكية جوهريا" بإدانة شخص دون دليل.

وكانت اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ قد دعت مكتب التحقيقات الاتحادي إلى التحقيق في هذه الواقعة، بعدما وجهت فورد اتهامات مفصلة ضد كافانو في شهادة اعتبرها الكثيرون جديرة بالثقة.

واتهمت فورد، وهي أستاذة علم نفس، كافانو بمحاولة اغتصابها بينما كانا في المرحلة الثانوية، وخلال جلسة استماع باللجنة القضائية، نفى كافانو الاتهامات بنبرة غضب وحزن.

واتهم أيضا الديمقراطيين "بتوجيه ضربة منظمة" له مدفوعين برغبة"انتقامية نيابة عن آل كلينتون"، وهو تصريح ينطوي على موقف حزبي من مرشح لدور يفترض أنه غير سياسي.

إعلان

إعلان

إعلان