"أحضروا لي رأس الكلب".. رويترز تزعم: هكذا أدار "القحطاني" عبر سكايب قتل خاشقجي

11:48 م الإثنين 22 أكتوبر 2018
"أحضروا لي رأس الكلب".. رويترز تزعم: هكذا أدار "القحطاني" عبر سكايب قتل خاشقجي

جمال خاشقجي

كتب - محمد الصباغ:

استعرضت وكالة "رويترز"، الإثنين، بعض التفاصيل حول اللحظات الأخيرة في حياة الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، مشيرةً إلى أن سعود القحطاني المستشار السابق بالديوان الملكي السعودي كان يشرف على الموقف عبر تطبيق "سكايب" من هاتفه.

وبحسب مصدر عربي وصفته "رويترز" بالبارز، والذي يمتلك علاقات بالمخابرات وأعضاء الأسرة الملكية بالسعودية، فإن القحطاني يتابع ما يحدث داخل القنصلية السعودية في إسطنبول عبر تطبيق "سكايب".

وأشار تقرير "رويترز" إلى أن القحطاني بدأ في كيل الإهانات إلى خاشقجي عبر الهاتف. وبحسب مصادر تركية وعربية، فإن خاشقجي رد على الإهانات الموجهة إليه.

وذكر مصدر استخباراتي تركي لـ "رويترز" أنه عند لحظة ما، طلب القحطاني من رجاله أن يتخلصوا من الصحفي السعودي خاشقجي. ونقل المصدر التركي قول القحطاني لرجاله: "أحضروا لي رأس الكلب".

وكانت السعودية أعلنت في وقت مبكر السبت، أن تحقيقاتها الأولية أظهرت أن خاشقجي توفي في القنصلية السعودية في إسطنبول.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (واس) عن النائب العام السعودي قوله في بيان إن "المناقشات التي تمت بين المواطن جمال خاشقجي وبين الأشخاص الذين قابلوه أثناء تواجده في قنصلية المملكة في إسطنبول أدت إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي مما أدى إلى وفاته".

وأوضح البيان أن النيابة العامة في السعودية تباشر تحقيقاتها مع 18 سعوديًا موقوفًا. وشدد النائب العام على "محاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة".

كما صدر أمر ملكي بإقالة سعود القحطاني من منصبه كمستشار بالديوان الملكي، وأحمد عسيري نائب مدير المخابرات السعودية.

وبالعودة إلى تقرير "رويترز"، لم يتضح ما إذا كان القحطاني شاهد كل ما حدث بعد ذلك، والذي وصفه أحد المصادر العربية البارزة بأنها "عملية خرقاء غير متقنة".

وأضافت "رويترز" عن المصدر العربي والاستخباراتي التركي، أن صوت المحادثة التي كانت تتم عبر تطبيق "سكايب" في حوزة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. وذكروا أنه يرفض تسليمها للأمريكيين.

وأشارت "رويترز" إلى أن الهاتف الذي استخدم من داخل القنصلية للاتصال بسعود القحطاني هو هاتف ماهر مطرب، الذي تقول تقارير غربية إنه كان رئيس الفريق المكون من 15 عشر سعوديًا المسئولين عن عملية مقتل خاشقجي داخل القنصلية.​

إعلان

إعلان

إعلان