مجموعات من القوات الخاصة التركية تصل إلى عفرين السورية

06:57 م الأربعاء 24 يناير 2018
مجموعات من القوات الخاصة التركية تصل إلى عفرين السورية

حلب - (د ب أ):

كشف قائد عسكري في غرفة عمليات "غصن الزيتون" أن "تعزيزات عسكرية تركية جديدة أرسلت إلى جبهات القتال في منطقة عفرين بريف حلب".

وأكد القائد العسكري، الذي طلب عدم نشر اسمه، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) "وصلت مجموعات من القوات الخاصة التركية اليوم الاربعاء إلى جبهات القتال مع وحدات حماية الشعب الكردي في مناطق عفرين الجبلية، بعد نقلهم من مناطق شرق تركيا حيث لدى هؤلاء العناصر خبرة في القتال بالمناطق الجبلية خلال معاركهم مع حزب العمال الكردستاني شرق تركيا".

وأضاف القائد العسكري "أرسلت مجموعات من الجيش السوري الحر إلى جبهتي غرب عفرين وجنوب مدينة عزاز لتكمل بعدها القوات مهمتها القتالية بالتوجه إلى منطقة منبج في ريف حلب الشرقي".

وأوضح القائد العسكري أن "الطيران التركي شن غارات جوية على قرى قسطل جندو وحلوبية وبافلونة وميدان اكبس وقصف مواقع لوحدات حماية الشعب الكردي قرب سد 17 نيسان في ريف منطقة عفرين، كما قصفت تلك الطائرات مواقع لعناصر وحدات حماية الشعب الكردي في محيط قرية باصوفان قرب مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي".

وفي ريف منطقة الباب شرق حلب قال مصدر في الدفاع المدني لـ(د.ب.أ) "قتل شخص وأصيب خمسة اخرين في قصف مدفعي من وحدات حماية الشعب الكردي على قرية عبلة غربي مدينة الباب".

ومن جانبه، قال المستشار الاعلامي لوحدات حماية الشعب الكردي ريزان حدو لـ(د.ب.أ) إن "الطيران التركي قصف قرية قسطل جندو وبافلونة، وشن الجيش التركي ومسلحي المعارضة هجوماً على قرية تل باطمان في ناحية راجو بعفرين، وقصفت الطائرات التركية ناحية شيراوا كما قصف منطقة قريبة من سد ميداني دون وقوع أضرار في جسم السد، الذي يروي أغلب مناطق شرق مدينة عفرين، كما تعرضت مناطق دير جمال ودارة عزة لقصف من الطيران الحربي التركي".

من جانبه، أعلن المكتب الإعلامي لقوات سورية الديمقراطية (قسد) قيام قواتها "بتنفيذ عمليات نوعية استهدفت نقاط تمركز للجيش التركي والفصائل المتطرفة المتحالفة معه بالقرب من مدينة مارع في تمام الساعة الثانية فجرا اليوم الاربعاء إثر عملية تسلل ناجحة أدت لمقتل ثلاثة عناصر على الأقل وإصابة عدد آخر دون التأكد من هوية القتلى أو الجرحى، فيما إذا كانوا جنودا أتراك أو عناصر من الفصائل المتطرفة، بالإضافة إلى ذلك فقد تم تدمير سيارة عسكرية محملة بمدفع رشاش من نوع دوشكا".

وأضاف البيان أن قوات قسد "نفذت رمايات بالأسلحة الثقيلة ضد مركزين للجيش التركي أحدهما في محيط كلجبرين والآخر في محيط قرية كفرخاشر حيث حققت رماياتنا إصابات دقيقة وألحقت خسائر مادية بالمركزين".

يشار إلى ان القوات التركية اطلقت عملية "غصن الزيتون" يوم السبت الماضي لاستهداف مدينة عفرين التي يسيطر عليها الاكراد.

إعلان

إعلان

إعلان