أصابتهم ببكتيريا.. ألبان فرنسية تهدد أطفال 83 دولة

07:10 ص الأحد 14 يناير 2018
أصابتهم ببكتيريا.. ألبان فرنسية تهدد أطفال 83 دولة

وكالات:

استردت شركة ألبان فرنسية، 12 مليون صندوق من حليب الأطفال المُجفف، بعد إصابة 83 دولة ببكتيريا السالمونيلا الذي كان منتشرا فيه.

وقال إيمانويل بيسنييه، المدير التنفيذي لشركة "لا كتاليس"، اليوم الأحد، إنه أمر باسترجاع الصناديق، مشيرا إلى أن الموزعين في هذه الدول، أصبحوا غير مضطرين لفرز المنتج لإيجاد المسحوق الملوث؛ "لأنهم يعلمون أن كل الصناديق يجب أن تُزال من على الرفوف"، وفقًا لما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية.

ووعد بيسنييه، في مقابلة مع وسائل الإعلام الفرنسية، الذي يُدير واحدة من كبرى مجموعات الألبان في العالم، بتقديم تعويضات لجميع الأسر المتضررة من المنتجات الملوثة.

وأشار إلى إن عواقب هذه الأزمة الصحية بالنسبة للمستهلكين، بمن فيهم الأطفال دون سن ستة أشهر، كانت في مقدمة ذهنه. وقال لصحيفة "جورنال دو ديمانش": "الأمر بالنسبة لنا، وبالنسبة لي، يشكل مصدر قلق كبير".

ورفعت مئات الدعاوى القضائية ضد مجموعة "لا كتاليس"، من قبل عائلات، تقول إن أطفالها أصيبوا بالتسمم بالسالمونيلا، بعد شربهم للحليب المجفف من قبل الشركة.

وأبلغ المسؤولون الفرنسيون حتى الآن عن 35 حالة إصابة من الرضع بالسالمونيلا، بينما تم الإبلاغ عن حالة واحدة في إسبانيا، ويتم التحقيق في حالة أخرى في اليونان.

وفي الشهر الماضي تم استدعاء منتجات تصدرها الشركة إلى دول من بينها الصين وتايوان وباكستان وأفغانستان والعراق والمغرب ولبنان والسودان ورومانيا وصربيا وجورجيا واليونان وهايتي وكولومبيا وبيرو.

يذكر أن الشركة تصدر للسوق المصري ألبان مجففة خلافًا لانها سعت فى عام 2015 للإستحواذ على حصة كبيرة من السوق من خلال شراء حصة حاكمة فى الشركة العربية لمنتجات الألبان " اراب ديري" عن طريق عرض استحواذ من خلال إحدي شركاتها التابعة .

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان