دير شبيجل: كان ممكنا اعتقال منفذ الدهس ببرلين قبل الهجوم

05:18 م الخميس 12 أكتوبر 2017
دير شبيجل: كان ممكنا اعتقال منفذ الدهس ببرلين قبل الهجوم

الشرطة الالمانية

برلين (أ ش أ)

اتهم المحقق الخاص المنوط بالتحقيق في أداء السلطات الألمانية والمخابراتية في قضية منفذ اعتداء الدهس ببرلين السلطات الألمانية بالفشل الذريع، منوها أنه كان هناك "احتمالية كبيرة" لإمكانية إلقاء القبض على التونسي أنيس عامري قبل تنفيذه فعلته.

وأضاف أن مكتب مكافحة الجريمة قد أخفى وتلاعب بالمعلومات المتواجدة بملف الاعتداء بغية إخفاؤه فشله وإخفاقه في ذلك.

وجاء في التقرير الذي نشره موقع مجل دير شبيجل اليوم الخميس، أن إمكانية إلقاء القبض على عامري في صيف أو خريف 2016 كانت متوفرة إذا ما قامت وفتها الشرطة والادعاء العام بعملهما على الوجه الصحيح.

وأوضح التقرير أن عمل السلطات كان غير مهني وليس على المستوى المطلوب ومتباطئ كما شابه كثير من الأخطاء "وغير كامل" ومليء بالأخطاء".

وأشار المحقق في تقريره، الذي اعتمد على دراسة ملفات القضية واستجواب المعنيين بالأمر، إلى أن ميول وتوجهات عامري الإرهابية كانت جلية لإيقافه ووضعه رهن التحقيقات، فضلا عن إتجاره بالمخدرات كان فرصة ثمينة للقبض عليه، ولكن الارتباك والأخطاء التي حدثت في الأمر بين كل من الشرطة والقضاء أضاعت تلك الفرصة.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان