s

رئيس الوزراء يوجه بتطبيق قرار تخصيص أراضي لإقامة مدن جديدة بشكل سليم

03:26 م الأحد 27 مايو 2018

كتب- محمد غايات:

عقد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماع المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية بحضور وزراء الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والبيئة، والتجارة والصناعة، والزراعة واستصلاح الأراضي، والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والثقافة، والسياحة، والتنمية المحلية، ورئيس الهيئة العامة للتخطيط العمراني، ومدير المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة، وعدد من الخبراء وممثلي الجهات المعنية.

واستعرض الاجتماع، بحسب بيان لمجلس الوزراء اليوم الأحد، مناقشة الموقف التنفيذي الحالي لمخطط تطوير وتنمية منطقة ماسبيرو باعتباره مشروع هام يؤكد على توجه الدولة للتخلص من العشوائيات، ويحقق للمواطنين مستوى معيشة أفضل، وذلك تمهيدًا للبدء في مرحلة تطوير المنطقة وتنميتها وتحديث المرافق المقدمة فيها في إطار المخطط الشامل بها.

وفي إطار توجه الدولة نحو إقامة عدد من المدن والمجتمعات العمرانية الجديدة خارج إطار خريطة التنمية لأراضي الجمهورية الصادر بشأنها القرار الجمهوري رقم 62 لسنة 2018، وافق الاجتماع على عرض 3 مشاريع قرارات خاصة بإقامة مدينة بئر العبد الجديدة بمحافظة شمال سيناء، ومدينة الفشن الجديدة بمنطقة غرب النيل بمحافظة بني سويف، ومدينة ملوي الجديدة بمنطقة غرب النيل بمحافظة المنيا، على اجتماع مجلس الوزراء المقبل؛ تمهيدًا لإصدار القرارات الجمهورية ذات الشأن، فضلًا عن إعادة إصدار القرار الجمهوري لمدينة الأقصر الجديدة السابق صدوره بالقرار الجمهوري رقم 55 لسنة 2010.

كما تناول الاجتماع، استعراض أسلوب تطبيق آليات تخصيص أراضي لإقامة مدن جديدة ومجتمعات تنموية، وفقًا للقرار الجمهوري رقم 62 لسنة 2018.

ووجه رئيس الوزراء، الهيئة العامة للتخطيط العمراني بتوفير التوعية اللازمة للعاملين بكافة جهات الدولة المعنية لشرح آليات تطبيق القرار بشكل سليم وفعال، بما يضمن تحقيق الأهداف المرجوة منه، ودعم التوجه نحو تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة من حيث خفض معدلات البطالة، والاهتمام بالمناطق الأكثر احتياجًا، وتشجيع المشروعات التنموية في مختلف القطاعات.​

إعلان

إعلان

إعلان