s

وبدأ التطوير.. هدم 70% من مثلث ماسبيرو وإنهاء التفاوض مع الأهالي

04:15 م الإثنين 16 أبريل 2018

كتب وتصوير- محمد عبدالناصر:

في وسط القاهرة وعلى بعد خطوات من مبنى الإذاعة والتليفزيون، كان يعيش مئات المواطنين والأسر في منازلهم قبل قرار الدولة بإعادة تخطيط وتطوير منطقة مثلث ماسبيرو.

منطقة مثلث ماسبيرو يجري العمل بها الآن على قدم وساق لإنجاز مهمة التطوير، ومن المقرر الانتهاء من عمليات الهدم بالكامل خلال الأيام القليلة المقبلة، وترغب الحكومة في استعادة الشكل الحضاري للقاهرة، وبناء مجمعات سكانية ضخمة بشكل وتصميم عالمي، بتكلفة استثمارية تتراوح بين 4 و4.5 مليار جنيه.

40 ألف جنيه بدل انتقال لكل أسرة

"مصراوي" أجرى جولة في المنطقة للتعرف على ما يدور فيها من عمليات هدم وتطوير، والتعرف على المشاكل الموجودة بها، والموقف النهائي للأسر وأصحاب المناطق التجارية.

2% فقط من السكان هم من لم يحددوا حتى الآن موقفهم؛ لأنهم ينتظرون قرارات لجنة التظلم، وفقا لتصريحات اللواء إبراهيم عبدالعاطي، رئيس حي بولاق أبوالعلا، وأحد المسؤولين عن نقل وتسكين وتعويض أهالي مثلث ماسبيرو، مؤكدًا تقسيم سكان المنطقة إلى ثلاث فئات.

وأضاف "إبراهيم" لمصراوي، اليوم الاثنين، أن المنطقة كان بها 4300 أسرة، جرى نقل 450 إلى مدينة الأسمرات، كما حصل 3 آلاف أسرة على تعويض، بينما فضل 900 أسرة البقاء في المنطقة، منهم من ينتظر قيمة البدل التي تصل إلى 40 ألف جنيه، كقيمة إيجارية لمدة 3 سنوات وهي مدة تطوير المنطقة.

هدم 75% من المباني

وأوضح رئيس حي بولاق أبوالعلا، أن عمليات الهدم مازالت مستمرة، ووصلت إلى 75% من المنطقة حتى الآن، ومن المقرر أن ننتهي من هدم المنطقة بالكامل، ورفع الأنقاض خلال الأيام القليلة المقبلة.

تعويض 800 محل من إجمالي 900

وقال رئيس حي بولاق أبوالعلا، إن عدد المحلات التجارية بالمنطقة وصل إلى 900 محل تجاري، جرى التفاوض مع 800 محل، ويتبقى 100 محل فقط جارٍ التفاوض معهم، لافتًا إلى التفريق بين المخازن من المحلات التجارية وفقا لأوراق الإثبات ورخص المكان؛ لأنه سيكون هناك فرق كبير في سعر المتر عند صرف التعويضات للملاك.

وأوضح أن أسعار تعويضات المحلات التجارية اختلفت من مكان لآخر، فتراوحت أسعار المتر بين 5 آلاف حتى 7 آلاف جنيه، بالإضافة إلى 80 ألف جنيه بدل انتقال تصرف للجميع.

ولفت "إبراهيم" إلى أنه حتى الآن، لم تبدأ أي شركة العمل في المنطقة، ولن تبدأ حتى الانتهاء من رفع الأنقاض بالكامل، مشيرًا إلى أن هناك خطة مستقبلية لمنطقة مثلث ماسبيرو، لتنفيذ وحدات سكنية وإدارية وفندقية خلال الفترة المقبلة.

الاتفاق مع 5 شركات

وفي السياق ذاته قال المهندس خالد صديق، المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، التابع لوزارة الإسكان، إن هناك 4 شركات من ملاك منطقة "مثلث ماسبيرو"، وقعت على الاتفاق الخاص بالمشاركة في التطوير، وهي (شركة ماسبيرو للتنمية العمرانية – الشركة السعودية مشيرة كساب – الشركة السعودية عبدالله القصبي – مدرسة الأرمن التي جرى بيعها لـ10 شركات).

وأضاف صديق، أن هناك 5 شركات أخرى ستعلن موقفها خلال الأيام المقبلة، وهي (الشركة الكويتية – شركة رمسيس للاستثمارات السياحية – ديوب "جان عيد" – الشركة القابضة للتشييد والبناء – شركة الأعمال الهندسية).

وأردف المدير التنفيذي لصندوق تطوير العشوائيات، بأن المساحة الإجمالية لمنطقة مثلث ماسبيرو تصل لنحو 84 فدانًا، مشيرًا إلى أن المنطقة المراد تطويرها تبلغ نحو 52 فدانًا، في حين أن باقي مساحة المنطقة لصالح مبنى الإذاعة والتليفزيون ومقر وزارة الخارجية والسفارة الإيطالية أيضًا.

إعلان

إعلان

إعلان