s

مصدر بالكهرباء لمصراوي: دعم الطاقة سيكون صفرا في 2020 بدلا من 2019

03:50 م الإثنين 16 أبريل 2018
مصدر بالكهرباء لمصراوي: دعم الطاقة سيكون صفرا في 2020 بدلا من 2019

وزير الكهرباء

كتب- محمد صلاح:

انتهى جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، من إعداد مقترحات سيناريوهات الزيادة الجديدة المرتقبة على أسعار شرائح الكهرباء، المقرر تطبيقها في يوليو المقبل؛ تمهيدًا لإرسالها لوزارة الكهرباء لدراستها ومناقشتها قبل رفعها لمجلس الوزراء الأسبوع المقبل.

وقال مصدر مسؤول بجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، إن أبرز الاقتراحات التي أوصى بها الجهاز في المقترحات، تخفيف الأعباء على محدودي ومتوسطي الدخل الذين يمثلون الشرائح الثلاث الأولى.

وألمح المصدر، في تصريحات لمصراوي، إلى وجود اتفاق بين الجهاز ووزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر، على تخفيف الزيادة على شرائح محدودي الدخل إلى 20٪، لافتًا إلى إرسال مذكرة بجميع السيناريوهات المقترحة لشرائح الاستهلاك إلى مجلس الوزراء خلال الأسبوع المقبل؛ للبت فيها، وذلك بالتعاون مع وزارة المالية.

وأضاف المصدر أن دعم الطاقة سيكون صفرًا في العام المالي 2020/2021 بعد أن كان من المفترض إنهاء الدعم في 2019، مشيرًا إلى أن مضاعفة الطاقة الكهربائية المولدة في ثلاث سنوات، عمل غير مسبوق في العالم.

في سياق متصل، قال الدكتور حافظ سلماوي، رئيس جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك السابق، إن إعلان وزارة الكهرباء زيادة جديدة مرتقبة في الأسعار، ابتداءً من فاتورة يوليو المقبل، أمر طبيعي.

وأضاف سلماوي- في تصريحات لمصراوي- أن الزيادة في أسعار شرائح الكهرباء المختلفة جاء نتيجة المتغيرات التي طرأت على خطة الوزارة، لافتًا إلى أن الزيادة المرتقبة في أسعار الشرائح، جاءت نتيجة تحرير سعر الدولار الذي تسبب في زيادة الأعباء على الوزارة والشركات المختلفة التابعة لها.

وتابع سلماوي، أن المواطن أو المستهلك يسدد 73% فقط من إجمالي الفاتورة التي يستهلكها، في حين تتحمل الدولة دعم النسبة الباقية التي تقدر بـ27% في صورة دعم للمواطن، أقل من 50%، مشيرًا إلى أن تغير سعر الصرف زاد من الأعباء على شركات الكهرباء المختلفة، خاصة بعد ارتفاع أسعار الوقود من "غاز، ومازوت"، إضافة لالتزامها بسداد الأقساط الشهرية المستحقة للجهات المدينة منها بسعر الدولار، مما يمثل عبئا كبيرا عليها.​

إعلان

إعلان

إعلان