كواليس "النواب" قبل التعديل الوزاري.. هدوء وترقب واستياء من "السرية"

12:01 م الأحد 14 يناير 2018
كواليس "النواب" قبل التعديل الوزاري.. هدوء وترقب واستياء من "السرية"

الدكتور علي عبدالعال

كتب- أحمد علي:

شهد مجلس النواب، حالة من الهدوء والترقب الشديدين، بدت على أعضاء المجلس؛ انتظارًا لما تسفر عنه الساعات القليلة القادمة فيما يخص التعديل الوزاري المقرر عرضه على المجلس خلال الجلسة العامة اليوم الأحد.

وشهد البهو الفرعوني المخصص لاستراحة النواب، حالة من الجدل بين الأعضاء، وانتقد البعض السرية التي تفرضها الحكومة على التعديلات، مؤكدين أنه كان لابد من عرض الأسماء عليهم قبل الجلسة العامة حتى يكون لديهم دراية ومعرفة بالوزراء الجدد قبل التصويت بمنح الثقة.

وانتقد النائب هيثم الحريري، في تصريحات لمصراوي، السرية التي فرضتها الحكومة على التعديلات قائلًا: "كان لابد أن نعرف ماهية التعديلات قبل الجلسة العامة بفترة.

من جانبه قال النائب مجدي مرشد نائب رئيس ائتلاف دعم مصر لمصراوي، إن المكتب السياسي للائتلاف يعقد اجتماعًا بعد قليل لمناقشة التعديلات الوزارية.

يأتي ذلك في الوقت الذي بدت فيه قاعة المجلس خالية من النواب عدا عدد محدود لا يتعدى الـ 10 نواب.

وقرر الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، دعوة المجلس للانعقاد لجلسة عامة الساعة الثانية عشرة ظهر غد الأحد، قبل الجلسة المحددة للانعقاد سلفًا، عملاً بحكم الفقرة الأخيرة من المادة (277) من اللائحة الداخلية للمجلس.

وطالب رئيس المجلس، في بيان صحفي، أمس السبت، النواب بضرورة حضور الجلسة؛ لأهميتها.​

إعلان

إعلان

إعلان