"الشراكي": الحكومة لم تحدد سعر توريد القمح حتى الآن رغم اقتراب موعد زراعته

11:41 م الثلاثاء 10 أكتوبر 2017
"الشراكي": الحكومة لم تحدد سعر توريد القمح حتى الآن رغم اقتراب موعد زراعته

مجدي الشراكي

كتب- أحمدمسعد:

قال مجدي الشراكي، رئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعي، إن الحكومة تأخرت كثيرا في تحديد سعر توريد محصول القمح حيث اقترب موعد زراعته، متوقعًا انخفاض المساحات المزوعة هذا العام عن العام الماضي.

وأضاف الشراكي، في تصريحات خاصة لمصراوي، أن الفلاحين حاليا في حالة غضب عارمة خصوصًا بعد تجاهل الحكومة طالبتهم بزيادة أسعار التوريد من 560 جنيه إلى 650 أو 700 جنيه، لافتا إلى ضرورة تحديد سعر التوريد في أوخر الشهر الجاري قبل بدء زراعة المحصول في نوفمبر المقبل.

وأكد رئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعي، أن المزارعين سيستبدلون محصول القمح بزراعة البرسيم والفول البلدي، مؤكدًا على سهولة تسويقه بدلا من البحث عن التعاقد الحكومي للاستيراد.

وانتقد الشراكي، غياب السياسة الزراعية الثابتة لدى الحكومة، مؤكدا أن تغير الوزراء يأتي معه تغير الخريطة الزراعية، قائلاً: "الرئيس في وادي وبعض الأجهزة والقيادات في وادي آخر".

تستهلك مصر نحو 9.6 مليون طن من القمح سنويا لإنتاج الخبز المدعم. وقد استوردت 5.580 مليون طن من القمح في 2016-2017 مقابل 4.440 مليون طن في العام السابق.

وتعاقدت هيئة السلع التموينية، اليوم الثلاثاء، على شراء 170 ألف طن قمح روسي لتأمين احتياجات القمح، بقيمة تتجاوز مليار جنيه.

كانت الهيئة قد تعاقدت -الأسبوع الماضي- على شراء 180 ألف طن قمح من روسيا في مناقصة عالمية.

إعلان

إعلان

إعلان