فض رابعة: 75 إعدام بينهم قيادات من الإخوان و47 مؤبد بينهم المرشد

10:37 ص السبت 08 سبتمبر 2018

كتب – صابر المحلاوي:
قضت محكمة جنايات القاهرة، السبت، بإعدام 75 متهما بينهم قيادات في جماعة الإخوان المسلمين المصنفة إرهابية لاتهامهم بالقتل ضمن اتهامات أخرى أثناء فض اعتصام الإخوان في ميدان رابعة العدوية في أغسطس 2013.

من أبرز المدانين بالإعدام عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية للإخوان، ومحمد البلتاجي وأسامة ياسين وصفوت حجازي ووجدي غنيم وعبد الرحمن البر، المعروف بأنه "مفتي الإخوان."

كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد للمرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع و46 اخرين في نفس القضية التي تضم 739 متهما بعضهم هارب.

وقضت المحكمة أيضا بمعاقبة 374 متهما بالسجن المشدد لمدة 15 عاما، وأيضا بالسجن عشر سنوات 23 متهمين بينهم أسامة محمد مرسي، نجل الرئيس الأسبق و22 اخرين "أحداث."

وحكمت جنايات القاهرة بالسجن خمس سنوات للمصور الصحفي محمود أبوزيد "شوكان"، و215 اخرين. وقضى شوكان أكثر من مدة العقوبة محبوسا على ذمة القضية؛ حيث ألقي القبض عليه في أغسطس 2013.

وانقضت الدعوى الجنائية ضد خمسة متهمين لوفاتهم أثناء نظر القضية.

عقدت المحكمة في معهد أمناء الشرطة في طرة بالقاهرة برئاسة المستشار حسن فريد. والحكم أول درجة ويحق للمتهمين الطعن عليه أمام محكمة النقض عقب صدور حيثياته.

كانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين إلى محكمة الجنايات في أغسطس 2015 بعد اتهامهم بـ"التجمهر واستعراض القوة والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والإتلاف العمدي وحيازة مواد في حكم المفرقعات وأسلحة نارية بدون ترخيص،" بحسب نص قرار الإحالة.

وفضت قوات الأمن اعتصامي جماعة الإخوان المسلمين في ميداني رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليًا)بالقاهرة والنهضة بالجيزة في أغسطس 2014، واللذان استمرا نحو 50 يوما في أعقاب عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي اثر ثورة 30 يونيو ضد حكمه المثير للانقسام والذي لم يستمر سوى عام واحد.

إعلان

إعلان

إعلان