• "كله إلا قوت أهلي".. 3 يذبحون طفلا قاوم سرقة "توك توك" ويمثلون بجثته في النهضة

    01:58 م الجمعة 14 سبتمبر 2018
    "كله إلا قوت أهلي".. 3 يذبحون طفلا قاوم سرقة "توك توك" ويمثلون بجثته في النهضة

    القتيل

    كتب-سامح غيث وفاطمة عادل:

    خرج الطفل "حسين" إلى "توك توك" يعمل عليه، يتجول في شوارع منطقة النهضة في السلام بحثا عن زبائن، بينما هو على الطريق كان هناك 3 أشخاص يخططون لسرقة دراجة بخارية، لبيعها نظرا لمرورهم بضائقة مالية، وما إن شاهدوا الطفل طالبوه بتوصيلهم إلى طريق بلبيس الصحراوي، وبمجرد وصولهم إلى منطقة نائية حاولوا سرقته بالإكراه فقاومهم، فانهالوا عليه بسلاح أبيض وتركوه جثة هامدة في الشارع.

    أنهى مسجلان وكوافيرة، حياة الطفل "حسين- 16 سنة"، في الساعات الأولى من يوم الخميس الماضي، لم يكتف المتهمون بسرقة الضحية وقتله، لكنهم جردوه من ملابسه، وشوهوا جثته لإخفاء معالمها، قبل إلقائها في صندوق قمامة، بحسب مصدر أمني لـ"مصراوي".

    الضحية "حسين.م"، وشهرته بندق، قبل 5 سنوات توفي والده، وأصبح هو عائل أسرته الوحيد، امتهن مهنا عدة لجلب أموال لتلبية احتياجات والدته وشقيقيه، انتهت بعمله سائق "توك توك" ملك أحد أهالي المنطقة.

    داخل منزل متواضع بمساكن العبد بالنهضة، جلست الأم وسط نسوة متشحات بالسواد، محتضنة صورته، تتذكر تفاصيل الواقعة قائلة: "يوم الخميس الماضي صلى الفجر وطالبني بالدعاء باس إيدي وقالي ادعيلي ياما ربنا يرزقني".

    على غير العادة تأخر الضحية في العودة إلى المنزل، وبدأت رحلة البحث عنه، تكمل الأم: "اتأخر على ميعاد الغداء، وتليفونه مغلق وبمرور الوقت دب الخوف في قلب الأم، وانتشر خبر تغيب الضحية وفشلت أسرته في التوصل إليه".

    بمرور الوقت تجمع شباب المنطقة أمام منزل الضحية وخرجوا جميعا للبحث عنه في كل مكان، حتى ورد اتصال هاتفي من صحاب التوك توك "تعالوا حسين مقتول وجثته في المشرحة".

    "جثة عارية ومصاب بجروح متفرقة" تصف الأم حال الضحية، مرددة عبارة منهم لله قسموا ظهري وحرقوا قلبي".

    - "مسحوق الشطة" يقود الشرطة لضبط الجناة

    لم تكد تمر 48 ساعة على الواقعة حتى تمكن ضباط مباحث قسم شرطة ثان السلام من تحديد الجناة.

    قال مصدر أمني، إنه أثناء فحص جثة الضحية تبين وجود آثار "مسحوق الشطة" على وجهه، وهى مادة يلقيها الخارجون على القانون لتعجيز ضحاياهم، موضحا أنه بسؤال أصحاب المحلات أفاد أحدهم بأن شابا من المنطقة يدعى" ناصر. ر" 19 سنة، عاطل، اشترى منه كمية من الشطة قبيل الواقعة، وبضبطه اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع يوسف. ط" 22 سنة، عاطل، و "رشا ا" 23 سنة، كوافيرة.

    وقال المتهم الأول في الواقعة "ناصر" إنه نظرا لمرورهم بضائقة مالية اتفقوا فيما بينهم على سرقة إحدى الدراجات البخارية " توك توك" والتصرف فيها بالبيع، وفى سبيل ذلك استقلوا الدراجة صحبة المجني عليه بدعوى توصيلهم لطريق بلبيس الجديد.

    فور وصولهم لمكان الواقعة ألقوا مسحوق الشطة بوجه المجني عليه، وطالبوه بترك "التوك توك" إلا انه قاومهم "كله إلا قوت أهلي"، فذبحوه ومزقوا جثته، وجردوه من ملابسه كي لا يتعرف أحد عليه، يوضح مصدر أمني لـ"مصراوي": "المتهمون اعترفوا بأنهم شوهوا جثته وجردوه من ملابسه حتى لا يتعرف أحد عليه"، ثم استولوا على الدراجة البخارية وهاتفه المحمول ولاذوا بالفرار.

    أقر المتهمون بتخلصهم من الأسلحة البيضاء المستخدمة في الواقعة بإلقائها بالطريق العام، وتصرفهم في الدراجة البخارية " التوك توك " المستولى عليها بالبيع لدى عميلهم أحمد، 24 سنة، عاطل.

    أمكن ضبط الأخير وبمواجهته بما جاء بأقوال المتهمين أيدها وأقر بتصرفه في الدراجة البخارية " التوك توك" بالبيع لدى عميله محمد، 23 سنة، عاطل.

    أمكن ضبط الأخير وبحيازته الدراجة البخارية" التوك توك" المستولى عليه، وحرر عن ذلك المحضر اللازم ، وتولت النيابة العامة التحقيق.

    الجناة

    إعلان

    إعلان

    إعلان