s

"عزّة" تطلب الخلع: "قالي يا شيماء"

02:30 م الأربعاء 16 مايو 2018
"عزّة" تطلب الخلع: "قالي يا شيماء"

كتبت- فاطمة عادل :

لم تصدّق "عزّة. م" أذنها وهي تسمع زوجها يخطئ في اسمها أثناء عودته من العمل، حتى تأكدت من خيانته لها وطلبت الخلع.

"عزة" (32 عاما)، ربة منزل، تروى قصتها، قائلة: "قبل نحو 4 سنوات تزوجت من محمد 39 عاما، كاشير، كان ابن الجيران، وصديق شقيقي الأكبر، وعِشرة عمر، زواجا تقليديا "قلت الحب هيجي بعد الجواز"، وأنجبنا جنا وتبلغ من العمر 3 سنوات.

"عشنا أحلى قصة حب قبل بعد الزواج، كان يعمل دائما على إسعادي، واكتملت فرحتنا بعد مرور الأشهر الأولى من الزواج وأنجبنا طفلتنا الجميلة"، تروي أيام الزواج الأولى إلى أن انقلبت حياتهما الزوجية، على حد تعبيرها.

تقول إنها علمت بعلاقة "محمد" بامرأة أخرى وتُدعى "شيماء"، وتؤكد: "عاد زوجي من عمله سكران وفي يده وردة وقال حضنك جميل وحنين يا شيماء ولم يدرك أنه أمامي".
لم تكذب الزوجة أذنها وانتظرت حتى قام زوجها من النوم ليبرر لها ما سمعته، وأنكر أولا وعندما شعر أنها سوف تخبر والدها، هددها وضربها على حد تعبيرها، قائلا: "أنا لي الحق اتجوز 4 مرات محدش ليه حاجة عندي"، على حد قولها.

وأكدت أنها لجأت إلى محكمة الأسرة في التجمع الخامس لرفع دعوى خلع ضده: "لا أريد زوجة أخرى تشاركني زوجي".


إعلان

إعلان

إعلان