• 1339327 s

    من عامل سكة حديد لتشكيل عصابة لاغتصاب النساء.. "المغتصب M25"

    08:23 ص الجمعة 09 مارس 2018
    من عامل سكة حديد لتشكيل عصابة لاغتصاب النساء.. "المغتصب M25"

    أنتوني إميلا 63

    وكالات:

    كان من مجرد عامل في السكة الحديد في انجلترا، قبل ان تصبح الغريزة الجنسية هي المحرك الأساسي له في الحياته، فينضم لمجموعة من الذئاب البشرية، تخصصت في الاإعتداء الجنسي علي النساء.

    وأصبح أنتوني إميلا 63 المعروف باسم "M25" واحداً من أشهر أفراد مجموعته المتورطين في قضايا جنسية في وقائع هزت انجلترا بأكملها، بحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

    أخذته ملذاته ونسي أن لكل مجرم موعد حتماً سيسقط فيه، ليغتصب 9 نساء وفتيات في عدة اماكن متفرقة: لندن وسوري وكينت وبيركشاير وهيرتفورد شاير وبرمنجهام بين عامي 1987 و 2002.

    واستخدم نمطاً واحداً في الحصول علي رغباته، فكان عامل السكة الحديد السابق يهدد ضحاياه بالسكين قبل اغتصابهم، لكن الأغرب أن من بين ضحاياه كان طفلة لم تتخطي حاجز العشر سنوات من عمرها.

    وقع المغتصب M25" في يد الشرطة، عام 2004، ليلقي في السجن، بعد إدانته بالتهم المنسوبة إليه، لتظهر له قضايا جنسية أخري، ويتم مطابقة الحمض النووي الخاص به مع المشتبه به في حالة تعرضه لهجوم جنسي دون حل في فورست هيل، جنوب شرق لندن في قضية جديدة ليضاف إلي سجنه 12 عاماً أخري.

    وحاول في يناير الماضي الحصول علي حكم بالإفراج المشروط، لكن مصلحة السجون أعلنت في الثامن من مارس الجاري وفاة أنتوني إيميلا عن عمر يناهز 63 سنة بعد قضاء 14 سنة في السجون الإنجليزية إثر تعرضه لمشاكل قلبية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان