اعترافات المتهم بتأسيس "داعش كرداسة": "نوينا تعلم تصنيع المتفجرات في سيناء"

11:59 م الثلاثاء 19 سبتمبر 2017
اعترافات المتهم بتأسيس "داعش كرداسة": "نوينا تعلم تصنيع المتفجرات في سيناء"

أرشيفية

كتب - صابر المحلاوي:

قرر المستشار وائل الدرديري، المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة الكلية، اليوم الأربعاء، حبس مؤسس خلية "داعش كرداسة" وشقيقه، 15 يومًا على ذمة التحقيقات في اتهامهما، بتبني فكر تنظيم داعش الإرهابي والتخطيط لتنفيذ أعمال عدائية ضد مؤسسات الدولة.

كشفت تحقيقات حسين عامر مدير نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية عن ورود معلومات إلى قطاع الأمن الوطني، عن قيام "أحمد.م.ح"، وهو شقيق لقيادي داعشي محبوس على ذمة إحدى القضايا الارهابية، بتكوين خلية إرهابية تعتنق الفكر التكفيري، وتابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي، تهدف إلى زعزعة الاستقرار الداخلي، وتنفيذ أعمال عدائية ضد المواطنين الأقباط، ومؤسسات الدولة المصرية، بالإضافة إلى استقطاب الشباب للانضمام الى صفوف داعش.

وأضافت التحقيقات بأن تحريات الأمن الوطني أفادت بصحة المعلومات الواردة وأن المتهم، استقطب 5 آخرين بينهم الشقيقان المضبوطان برفقته عبر "فيس بوك" ومن جيرانه وضمهم بهدف تنفيذ عمليات إرهابية.

وأشارت التحقيقات أنه بتقنين الإجراءات بعد استصدار إذن من نيابة أمن الدولة العليا، تم ضبط 3 عناصر ارهابية من أعضاء الخلية في وقت سابق تبنيا فكر "داعش" بمنطقة كرداسة، قبل السفر إلى شمال سيناء لتلقي تدريبات والعودة لتنفيذ عمليات إرهابية بالجيزة.

وبمواجهة المتهمين بتحقيقات النيابة العامة بالاتهامات المنسوبة إليهم، اعترفوا بنيتهم السفر إلى شمال سيناء للقاء عدد من العناصر المختصة بتدريبهم على تصنيع المتفجرات واستخدام الأسلحة.
وأصدرت النيابة قرارًا بضبط وإحضار الهاربين فنجح ضباط الأمن الوطني في إلقاء القبض على اثنين آخرين شقيقان وبعرضهما على النيابة أمرت بحبسهما.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان