أهالي جزيرة الوراق: "تم حصارنا والمعديات لا تعمل".. والأمن ينفي

11:42 ص الإثنين 17 يوليو 2017

كتب - سامح غيث ومحمد شعبان:

تصوير- احمد طرانة:

رصد مراسل مصراوي، وجود حالة تكدس بمرسى المعديات النيلية التي تقل أهالي جزيرة الوراق، وانقطاع حركة وصول المعديات منذ الصباح الباكر.

وقال عدد من أهالي الجزيرة، اليوم الاثنين، إن حركة المعديات من وإلى الجزيرة متوقفة تماماً منذ الساعة الثانية صباحًا، عقب الاشتباكات التي وقعت، أمس الأحد، خلال حملة لإزالة المنازل المخالفة.

وقال الأهالي لمراسل مصراوي، صباح اليوم، إن أصحاب المعديات أخبروهم أن قرار توقفهم عن العمل جاء بناء على تعليمات الأمن.

وقالت سيدة لأحد ضباط الشرطة المنتشرين للحماية الأمنية بموقع المرسى: " يا باشا إحنا سايبين عيالنا" ليجيبها: "خلاص يا حجه هنشغل المعدية".

وقال سامي جرجس أحد أهالي الجزيرة: " اللي جوه جوه واللي بره بره .. والأمن سحب المعدية الخاصة بنقل الأهالي من والى الجزيرة .

وأضافت سيدة خمسينية لأحد الضابط :" والله يا باشا فيه واحدة ست أغمي عليها من التعب".

وأضاف عدد من الأهالي: "لا نستطيع التوجه إلى أعمالنا، وبعض أبناءنا غير قادرين على التوجه إلى مكاتب التنسيق".

من جانبه، نفى مصدر مسؤول بقسم شرطة الوراق، ما تردد عن قطع المعديات النيلية لحصار أهالي الجزيرة، مؤكداً أن المعديات مسؤولية هيئة النقل والمواصلات، وأن دور الشرطة يقتصر على التأمين فقط. وهو الأمر الذي أكده مصدر أمني أخر بمديرية أمن الجيزة، لافتاً إلى عمل المعديات بشكل طبيعي.

وأكد اللواء صبري الجمال مساعد وزير الداخلية للمسطحات المائية، أن جميع المعديات تعمل بكامل طاقتها، وأن الأمن لم يمنع حركة المعديات بأي موقع في النيل. 

وشهدت جزيرة الوراق، أمس الأحد، اشتباكات بين قوات الشرطة المكلفة بإزالة التعديات على أراضي الدولة وبين أهالي الجزيرة الذين رفضوا إخلاء بيوتهم واعترضوا على قرار التنفيذ، ما أدى إلى وقوع حالة وفاة واحدة في صفوف الأهالي، وإصابة العشرات من قوات الشرطة.

ودارت مناوشات خفيفة في جزيرة بين البحرين، قبل أن تتحول إلى عمليات كر وفر بين الشرطة والأهالي، أدت إلى مصرع المواطن "سيد طفشان"، وإصابة العشرات من المواطنين وقوات الشرطة. 

بعد ساعات من الكر والفر، قررت وزارة الداخلية تأجيل حملة الإزالة إلى أجلٍ غير مسمى، مؤكدة أن الأهالي قاموا بالتعدي على القوات بإطلاق الأعيرة الخرطوش والحجارة، مما دفع القوات لإطلاق الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتجمعين والسيطرة على الموقف، فيما شيع أهالي الجزيرة جثمان الشاب القتيل.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان

;