s

لماذا قضت المحكمة بعدم جواز دعوى الزنا ضد "رباب واللبان"؟

04:49 م الأربعاء 20 ديسمبر 2017
لماذا قضت المحكمة بعدم جواز دعوى الزنا ضد "رباب واللبان"؟

المتهمة رباب

كتب -صابر المحلاوي:

قضت محكمة جنح القطامية، المنعقدة بالتجمع الخامس، برئاسة المستشار محمود حمدي، اليوم الأربعاء، بعدم جواز نظر الدعوي الجنائية في قضية الزنا المتهم فيها "جمال اللبان" مدير إدارة المشتريات بمجلس الدولة السابق، و"رباب. أ. ع" صاحبة شركه للأثاث المكتبي، وذلك لسابقة الفصل فيها في جناية "رشوة مجلس الدولة"، والتي صدر فيها حكم ضد "اللبان" بالسجن المؤبد.

فسَّر المستشار محمد الأعصر، رئيس محكمة جنايات الجيزة، بأن جاء الحكم بعدم جواز نظر الدعوى، لاستقرار المحكمة أن أفعال الزنا التي آتتها "رباب" مع "اللبان" والمتهم المتوفي "وائل شلبي" أمين عام مجلس الدولة السابق، كانت ركنًا أساسيًا في جريمة الرشوة ذات العقوبة الأشد.

وأوضح رئيس محكمة الاستئناف، أن المحكمة من الممكن أنها امتنعت عن معاقبة المتهمة "رباب" لان الجريمة الأساسية "الرشوة" سبق الفصل فيها.

وعن قيمة التعويض التي تركتها المحكمة للدائرة المدنية المختصة، أشار "الأعصر" إلى أن المحكمة رأت في حكمها الضرر المتحقق لزوج المتهمة لكنها تركت الفصل للمحكمة المدنية، وهي صاحبة القرار.

كانت أحالت نيابة القاهرة الجديدة المتهمين في القضية رقم 2113 لسنة 2017، وفقًا لاعترافاتهما في قضية "رشوة مجلس الدولة"، والتي ارتكبت فيها المتهمة الأولى جريمة تقديم رشوة جنسية للمتهم الثاني، وصدر ضده حكم بالمؤبد.

وأسندت النيابة العامة للمتهمة ارتكاب جريمة "الزنا" مع "اللبان"، بأن عاشرها معاشرة الأزواج على النحو المبين بالتحقيقات، كما أسندت النيابة للمتهم جمال اللبان اشتراكه بطريق الاتفاق والمساعدة مع المتهمة الأولى في ارتكاب الجريمة، بأن عاشرها معاشرة الأزواج، وهو يعلم أنها في عصمة آخر.

إعلان

إعلان

إعلان