أخبار تم حفظها
أخبار النهاردة

فض اعتصام التحرير أبرز اهتمامات صحف الجمعة


فض اعتصام التحرير أبرز اهتمامات صحف الجمعة

ارشيفية من ميدان التحرير - مصراوي

3/29/2013 8:26:00 AM

القاهرة- أ.ش.أ:
 
تصدر الشأن المحلي عناوين واهتمامات الصحف المصرية الصادرة، الجمعة ، حيث أبرزت الصحف اقتحام مجهولين لميدان التحرير وطرد المعتصمين وحرق خيامهم ، وإعادة فتح الميدان أمام حركة مرور السيارات ، بالإضافة إلى قرارات وزارة التربية والتعليم بشأن رفع درجات مواد الثانوية العامة اعتبارا من العام الدراسي المقبل.

عنونت صحيفة "الأخبار" صدر صفحتها الأولى بعبارة " رعب وعنف في التحرير" و " أصحاب المحال والأهالي حرروا الميدان وأحرقوا الخيام " .
وذكرت الصحيفة أنه بعد فشل الشرطة في تطهير ميدان التحرير ، قام أصحاب المحال والشركات السياحية وأهالي عابدين بتحرير الميدان من قبضة الباعة الجائلين والبلطجية وقاموا بإحراق جميع الخيام وطرد المعتصمين .

وأشارت صحيفة "المصري اليوم" إلى أن معتصمي التحرير أغلقوا الميدان مرة أخرى أمام حركة السيارات وذلك بعد هجوم من مجهولين على المعتصمين فجر أمس وإحراق عدد من الخيام وإطلاق الخرطوش ، مما أسفر عن إصابة عدد من المعتصمين الذين نظموا عدة مسيرات جابت الميدان للتنديد بمحاولات الاعتداء عليهم .

وأضافت الصحيفة نقلا عن مصدر بوزارة الداخلية انه تم أمس إلقاء القبض على 4 متهمين بالاعتداء على المعتصمين بميدان التحرير ، حيث تم ضبط المتهمين أثناء هروبهم من التحرير وبحوزة أحدهم بندقية خرطوش وآخر سلاح أبيض .. مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية تواصل جهودها لكشف ملابسات الواقعة وضبط مرتكبيها وإحالتهم للنيابة .

وفي السياق ذاته ، جاءت عناوين صحيفة "الجمهورية" كالتالي ( معركة سوق الاتنين في التحرير) و (الأهالي اقتحموا الميدان .. حرقوا الخيام .. واعتدوا على المعتصمين ) .
وكشفت الصحيفة نقلا عن مباحث القاهرة أن مشاجرة نشبت بين مجموعة من المعتصمين بميدان التحرير كانت وراء اقتحامه على يد مجهولين في ساعة مبكرة من صباح أمس وإشعال النيران في خيام المتظاهرين وإطلاق الأعيرة النارية بعشوائية على المتواجدين فيه والتعدي عليهم بأسلحة نارية وبيضاء .

وأكد مصدر أمني لـ "الجمهورية" قيام أجهزة الأمن بدورها في فتح حركة المرور أمام السيارات دون التعرض للمعتصمين أو إزالة الخيام التي أقاموها .. مشيرا إلى أن ما شهده ميدان التحرير من أعمال بلطجة تخرج عن نطاق دور وزارة الداخلية التي تحترم التظاهر السلمي للمتواجدين في الميدان .
واهتمت صحيفة "الشروق" بنظام الدراسة والامتحانات لطلاب الصف الثالث الثانوي أو النظام الجديد الذي سيطبق من العام الدراسي المقبل .

وذكرت الصحيفة أن وزير التربية والتعليم إبراهيم غنيم أصدر قرارا لتنظيم الدراسة والامتحانات لمواجهة المظاهرات المتكررة للطلاب ، حيث شمل القرار أن تكون مواد الجيولوجيا والاقتصاد والإحصاء والتربية الدينية والتربية الوطنية مواد نجاح ورسوب ولا تضاف للمجموع الكلي ، بالإضافة إلى حضور الطالب 85 \% من أيام الدراسة شرط دخول الامتحانات .

وفي السياق ذاته ، أشارت صحيفة "الأهرام" إلى قرار وزير التعليم بشأن الإجراءات التنفيذية للنظام الجديد للدراسة والامتحانات لطلاب الثانوية العامة طبقا لنظام العام الواحد ، حيث تضمن القرار أداء الطالب الامتحان في الشهادة الثانوية في ست مواد فقط "مركزيا" على مستوى الجمهورية ، وحدد القرار الوزاري 450 درجة للمجموع الكلي منها 100 درجة للغة العربية و75 درجة لكل مادة من المواد الأخرى باستثناء اللغة الأجنبية الثانية فيخصص لها 50 درجة .

ونشرت صحيفة "الجمهورية" تفاصيل الدراسة والامتحانات في النظام الجديد للثانوية العامة ، ومنها استمرار نظام المرحلتين للراسبين في ثالثة ثانوي لهذا العام ، مع ضرورة حصر يومي للغياب وإرسال إنذار كل 3 أيام إذا كان التغيب متصلا ، وكل ستة أيام إذا كان التغيب منفصلا.

وأضافت الصحيفة أن المدرسة ملزمة بإتاحة ملعب ومعمل للكمبيوتر لطلاب الصف الثالث الثانوي ، وفق خطة محددة تعدها المدرسة وتعلنها للطلاب في بداية العام الدراسي .
 
وتحت عنوان مظاهرة بشعار"ما بنتهددش" اليوم أمام القضاء العالي للتنديد باتهام النشطاء بالتحريض على العنف .. ذكرت صحيفة "الأهرام" أن عددا من القوى السياسية والثورية تنظم مظاهرة حاشدة أمام دار القضاء العالي ، لرفض قرار النائب العام الذي صدر بضبط وإحضار عدد من النشطاء السياسيين لاتهامهم بالتحريض على أحداث العنف التي وقعت أمام مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين بالمقطم يوم الجمعة الماضي ، وإدراج أسمائهم على قوائم الممنوعين من السفر ، ورفض حصار مدينة الإنتاج الإعلامي وإرهاب الإعلاميين ، وأيضا للمطالبة بإقالة النائب العام غير الشرعي على حد وصفهم وتنفيذ حكم محكمة استئناف القاهرة بإلغاء قرار رئيس الجمهورية ، وأن يتم تعيين النائب العام من قبل المجلس الأعلى للقضاء .

وفي السياق ذاته ، نشرت صحيفة "الجمهورية" تصريحات وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم والتي أكد فيها أن قوات الأمن ستكثف من إجراءاتها لتأمين دار القضاء العالي باعتباره من أهم المنشآت الحيوية ورمزا للعدالة في البلاد وكذلك تأمين المتظاهرين السلميين والممتلكات العامة والخاصة المحيطة بموقع المظاهرات .. مشددا على حرص الوزارة وإيمانها الكامل بحق كل مواطن في التعبير السلمي عن رأيه دون التعدي على حريات وممتلكات الآخرين .

واهتمت صحيفة "الأخبار" بتصريحات هشام رامز محافظ البنك المركزي والتي أكد خلالها أنه لا توجد مشكلة لدى البنك المركزي في تمويل وارداتنا خاصة من السلع الأساسية من القمح والزيوت ومنتجات البترول من سولار وبنزين .

ونفى رامز ما تردد بشأن إرساله خطاب إلى الرئيس مرسي يبلغه عجز البنك المركزي عن توفير النقد الأجنبي لتمويل استيراد السلع الأساسية .. مشيرا إلى أن البنك المركزي خصص 3ر1 مليار دولار لتمويل وارداتنا خلال الشهر الحالي .

وفي صحيفة "الشروق" ، حملت وزارة البترول والثروة المعدنية وزارة الكهرباء مسئولية الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي في العديد من مناطق الجمهورية .. مشيرة إلى أن السبب الرئيسي وراء تلك الانقطاعات يعود لعدم قدرة قطاع الكهرباء على تدبير السيولة المالية اللازمة لتوفير المازوت لبعض المحطات .

وفي السياق ذاته ، أكد مصدر مسئول في المالية أن الوزارة لا تتأخر في توريد أي احتياجات مالية لأي من الوزارات ، ولكن هناك ضرورة لإحداث كثير من الإصلاحات الهيكلية في بعض الهيئات الخدمية وبصفة خاصة البترول والكهرباء .

اقرأ أيضا:

الشرطة تطلق الغاز لتفريق أعضاء 6 أبريل أمام منزل وزير الداخلية

ASHA هذا المحتوى من

الكلمات البحثية:

اعتصام التحرير | صحف القاهرة | ميدان التحرير | مول البستان |

ردود زوار مصراوي على الخبر

اضف تعليق
من أجل عالم أفضل