أخبار تم حفظها
أخبار النهاردة

اللواء ''البطران'' لمصراوي: الوضع السياسي الراهن ظلم وزراء الداخلية


اللواء ''البطران'' لمصراوي: الوضع السياسي الراهن ظلم وزراء الداخلية

اللواء حمدي البطران

1/6/2013 3:15:00 PM

 كتب ـ حسن الهتهوتي:

 قال اللواء والكاتب حمدي البطران، إن الوضع الحالي ظلم وزراء داخلية أكفاء، كانت الثورة أقوى منهم، من بينهم الوزير المُقال أحمد جمال الدين.

 وأضاف ''البطران'' لـ''مصراوي'': الوضع الحالي ظلم كل وزراء الداخلية، منذ الثورة، وكلهم أكفاء، لكن الثورة كانت أقوى بكثير من كفاءتهم، لذلك لم يكمل أحد فيهم العام، وتولى المنصب5وزراء في عامين، فتطور الأحداث يُعطي نوع من الارتباك.

 ورفض اللواء السابق، القول، إن السبب في إقالة الوزير، خلافاته مع جماعة الإخوان المسلمين، مشيراً إلى أن بعض الضباط رفضوا حماية مقرات الاخوان المسلمين، بسبب إنهم لا يريدون الاحتكاك بالجماهير، بسبب التجربة التي مروا بها.

 ولفت ''البطران'' إلى أن هناك مشاكل أمنية في عهد اللواء ''جمال'' من بينها أن الداخلية لم تقم بدورها في حماية مدينة الانتاج الاعلامي، وقصر الاتحادية، ومقرات الاخوان المسلمين، وحزب الوفد، ولم تتخذ اجراءات فعالة تجاه حازم أبو اسماعيل وأنصاره، وفي بعض مديريات الأمن، حدثت احتجاجات واقتحام لمكاتب مديري الأمن، ومنع بعضهم من الدخول.

 وأضاف: لكن أيضاً هناك أشياء تُحسب له، من بينها القبض على حارس خيرت الشاطر بسلاح ناري، وتأمين عملية الاستفتاء، دون تدخل فيها.

 ورفض ''البطران'' القول بأن ''جمال الدين'' طهر بحيرة المنزلة، قائلاً ''مازال بعض البلطجية يُمارسون أنشطتهم، ومازال المرور في القاهرة في حالة شلل، ومازالت الداخلية عاجزة عن التصدي للجريمة المنظمة''.

 وطالب اللواء السابق، بتوفير الإمكانيات المادية ، مشيراً إلى أن الوزير يُريد أن يعمل، لكن هناك إمكانيات تتحكم في ذلك.
 

اقرأ أيضا:

مرشد الاخوان يهنئ الاقباط بعيد الميلاد

الكلمات البحثية:

اللواء حمدي البطران | اللواء أحمد جمال الدين | مدينة الانتاج الاعلامي | قصر الاتحادية | |

ردود زوار مصراوي على الخبر

اضف تعليق
من أجل عالم أفضل