السبت-28-رمضان-1435 الموافق 26-يوليو-2014

WeatherStatus

37 مصر , القاهرة

أخبار تم حفظها
أخبار النهاردة

غرفة الطباعة تنفي القبض على موظف '' الأميرية '' بتهمة التزوير

غرفة الطباعة تنفي القبض على موظف '' الأميرية '' بتهمة التزوير

صورة ارشيفية لفرز الاصوات الانتخابية

6/20/2012 7:21:00 PM

كتب – محمد الحكيم :

نفى خالد عبده رئيس غرفة الطباعة باتحاد الصناعات ما تردد من أنباء عن القبض على موظفين بالمطابع الأميرية بتهمة التزوير في الانتخابات الرئاسية مؤكدًا على أنه تم استدعاء بعض الموظفين والعمال لسرايا النيابة العامة لسؤالهم عن كيفية سير العمل بالمطابع فقط دون توجيه أي تهمة لهم.

وأضاف خلال استضافته ببرنامج '' الحقيقة '' على قناة  '' دريم2 '' الفضائية أن المطابع الأميرية هي مطابع مؤمنة تأميناً كاملاً وهى أول مطبعة في مصر تم إنشاءها عام 1822م، ومازالت تطبع جريدة ''الوقائع المصرية'' أول جريدة بمصر ومناط بها طباعة ما يُسمى بـ '' الطباعة المؤمنة للدولة ''.

وتطرق إلى سير عملية طباعة أوراق الاقتراع التي يتم طبع فيها رموز وعلامات مشابهة لما يتم طباعته على أوراق البنك نوت الورقية في مطبعة البنك المصري المركزي مضيفاً أن الميكنة الواحدة تقوم بطباعة 200 ألف بطاقة في الساعة الواحدة وبعد الطباعة يتم قص ''فرخ الورق'' لأجزاء لتدخل ميكنة أخرى تقوم بترقيم البطاقات بمسلسل ''4'' حيث يتم طبع البطاقة رقم 1 ويليها البطاقة رقم 5 ويليها البطاقة رقم 9 بالتالي إذا تم توقيع البطاقات باستخدام الحبر الجاف سيكون على المسلسل السابق ولن يستطيع العامل في المطبعة تسويد أرقام أخرى.

وأوضح أنه بعد الطباعة والترقيم وتغليفها يتم فضها داخل اللجنة بإشراف القاضي ما يعني أن البطاقات تم تسويدها داخل مقر اللجنة وليس للمطابع الأميرية أي علاقة بها خاصة أن مرحلة التغليف تتم خلال إشراف ورقابة أمنية مشددة جداً.

اقرأ أيضا:

بجاتو: ''المطابع الأميرية'' أصدرت بطاقات انتخابية ''مسودة'' لصالح أحد المرشحين

الكلمات البحثية:

المطابع الأميرية | الانتخابات الرئاسية | النيابة العامة | البنك المصري المركزي | |

ردود زوار مصراوي على الخبر

اضف تعليق
من أجل عالم أفضل