احمد طلعت
941

تقييم الكاتب:941

احمد طلعت

تقييم الكاتب :941

بتاريخ : 26/05/2011 09:39:00 م- المشاهدات : 2840

رفع الملك الجبرى - وظهور الامام المهدى

رفع الملك الجبرى - وظهور الامام المهدى

اسم السلسلة: المهدى وأحداث أخر الزمان

قد روى الإمام أحمد عن النعمان بن بشير رضي الله عنه الله، قال: كنا جلوساً في المسجد فجاء أبو ثعلبة الخشني فقال: يا بشير بن سعد أتحفظ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأمراء، فقال حذيفة: أنا أحفظ خطبته. فجلس أبو ثعلبة.

فقال حذيفة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون ملكًا عاضًا فيكون ما شاء الله أن يكون، ثم يرفعها إذا شاء الله أن يرفعها، ثم تكون ملكًا جبرية فتكون ما شاء الله أن تكون، ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها، ثم تكون خلافة على منهاج النبوة، ثم سكت

------------------------------

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سيكون بعدي خلفاء، ومن بعد الخلفاء أمراء، ومن بعد الأمراء ملوك، ومن بعد الملوك جبابرة، ثم يخرج رجل من أهل بيتي، يملأ الأرض عدلاً كما ملئت جورًا

-----------------------------

سيكون ليس مجرب كلاما فى الدين او فى احاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ,انما ستكون قراءه مستقبليه لاحداث المستقبل كما أخبرنا بها الرسول الصادق الامين

قيمكن ان نرى من احاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم انه اخبر من 1400 سنه واكثر عن طبيعه الملك والحكم وتطوراته وانه سيبدأ بالخلافه الراشده وقد حددها العلماء بخلافه ابو بكر وعمر وعثمان وعلى والسته اشهر من ولايه الحسن بن على ثم الملك العاض والذى رفع بزوال الدوله العثمانيه ثم الملك الجبرى والذى عشناه حتى الان فهل نحن فى مرحله زوال الملك الجبرى ليس من مصر فقط ولكن من كل الاقطار

ان الثورات التى قامت فى البلدان العربيه والتى بدأت بتونس ثم مصر زال فيها حكم اثنين من الجبابره هو زين العابدين بن على وحسنى مبارك وكانت انظمتهم من اعتى انظمه المنطقه فى البغى والظلم والعسكره بل ان زوال تلك الانظمه تم بلا رصاصه واحده فهل كنا نصدق ان نظام كنظام مبارك او زين العابدين يسقط بلا طلقه وفى 18 يوم فقط فى مصر

وما تبع ذلك من احداث باليمن وليبيا والتطورات فى سوريا تؤكد لنا اننا بلا شك فى مرحله زوال الملك الجبرى ونلاحظ ان الزوال يتم بمشيئه الله وقدره كما اخبرنا الرسول .اذا فبدا هذه المرحله ونهايتها بقدر الله وقدرته كما اخبرنا الرسول فى حديثه الاول , نعم نحن فى مرحله زوال الملك الجبرى ورفعه من الارض وتهيئه الارض لما هو قادم وما اخبرنا به الرسول بعد مرحله الملك الجبرى وهى الخلافه الراشده والتى يوضحها حديث الرسول الثانى والذى يتكلم عن رجل من أهل بيت رسول الله وهو الامام المهدى الذى به ينشر العدل ويرفع الظلم ويفيض المال ويرتفع الزرع كما جاء فى احاديث الرسول التى تتكلم عن فتن اخر الزمان

اذا فليستعد كل مسلم لما هو قادم فإننا ندخل بإذن الله فى خضم مرحله رفع الملك الجبرى وظهور الامام المهدى

وكما جاء فى احاديث الرسول ان المهدى لن تاتى به ثوره بل يبايعه الناس على خلاف يقع بين الناس بعد موت خليفه  فيحدث خلاف كبير بين ابناء ملوك على الحكم فيتقاتلوا حتى يدفع الناس هذا الامر للمهدى وهو كاره له

السؤال الذى قد يطرح نفسه كيف نعرف ان الشخص الذى يظهر هذا هو المهدى الحق ؟

الاجابه فى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم  (سَيَعُوذُ بِمَكَّةَ عَائِذٌ فَيُقْتَلُ ، ثُمَّ يَمْكُثُ النَّاسُ بُرْهَةً مِنْ دَهْرِهِمْ ، ثُمَّ يَعُوذُ آخَرُ ، فَإِنْ أَدْرَكْتَهُ فَلا تَغْزُوَنَّهُ ، فَإِنَّهُ جَيْشُ الْخَسْفِ)

والذى يوضح ان هناك من سيدعى بمكه انه المهدى وسيقتل وقد حدث هذا عام 1400 فى ا محرم ان ادعى شخص هو محمد بن عبد الله القحطانى مع انصاره انه المهدى وحدث قتال داخل الكعبه وقتل حرس الكعبه واحتل الحرم ثم تم قتله وبعض انصاره وهى من الحوادث الشهيره جدا فى المملكه

ويستكمل الرسول حديثه "ثم يمكث الناس برهه من دهرهم" اى يمكثون فتره زمنيه ليست كبيره ويظهر المهدى الحقيقى فيرسل له ملك من الشام جيش لقتاله هذا الجيش اطلق عليه الرسول جيش الخسف لانهم حتى اذا كانوا بالبيداء اى بالصحراء بين مكه والمدينه متجهين لقتال المهدى يخسف بهم الله فإذا حدث ذلك تيقن الجميع ان من ظهر فى الارض هو المهدى الحقيقى فيبايعه الجميع , إذا نحن بانتظار هذه العلامه الفارقه حتى نتأكد من شخص الامام المهدى بعد ظهوره

فأستمتعوا بقدر الله وتقديره فنحن بإذن الله فى مرحله الرفع للملك الجبرى وبأنتظار الامام المهدى الذى سينشر العدل بين كل الناس فى دوله العداله .. وهو اقرب ما يكون الينا هو أقرب لنا من المرأه لولدها  

المصدر: احمد طلعت

اسم السلسلة: المهدى وأحداث أخر الزمان

موقع مصراوي غير مسئول بأي شكل من الأشكال عن المحتوى المنشور بالاعلى او مصدره او صحته وتقع كافة المسئوليات الأدبية والقانونية على عاتق المشترك بمقتضى اشتراكه.

تقييم:

مستخدم قيم هذه المقالة


مقالات اخرى لنفس الكاتب

تصنيف بــ :

التعليقات

اضف تعليق

رتب التعليقات

التعليقات

(0) تعليق
الصفحة

أحدث الصور

أحدث الفيديوهات

الآن يمكنك إنشاء حساب جديد للدخول على كتابات بإستخدام حسابك على الفيس بوك.

مساحة إعلانية

أكثر الكلمات بحثا

أكثر المقالات

افضل الكتاب