s

الروبي يوضح لنا ما المراد بالليالي العشر في القرآن

07:30 م الإثنين 19 مارس 2018
الروبي يوضح لنا ما المراد بالليالي العشر في القرآن

الروبي يوضح لنا ما المراد بالليالي العشر في القرآن

كتب - محمد قادوس:

يقدم لنا الدكتور عصام الروبي ـ أحد علماء الازهر الشريف ـ تفسير ميسراً لما تحويه آيات من الكتاب الحكيم من المعاني والاسرار، وموعدنا اليوم مع تفسير هذه الآيات القرآنية ما المراد بالليالي العشر في قوله: {والفجر * وليالٍ عشر}.. [الفجر: 1-2].

(ليال عشر): قيل: المراد بها العشر الأوائل من شهر المحرم، وفيها يوم عاشوراء. وقيل: المراد بها عشر ذي الحجة وبهذا قال ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغير واحد من السلف والخلف، وهي ليال مشتملة على أيام فاضلة كيوم عرفة، يوم النحر. وقيل: هي العشر الأواخر من رمضان ويروى هذا عن ابن عباس أيضًا، وفيها ليلة القدر، وهي خير من ألف شهر.

فالحاصل: أن النصوص دلت على فضل هذه الليالي المذكورة أو اشتمال بعضها على الفضل العظيم.

وخلاصة المعنى: أن الله تبارك وتعالى يقسم بهذه الليالي العشر؛ وهذا من دلائل فضلها عند الله، وعلى العبد أن يحسن استغلال هذه الليالي جميعها بالعمل الصالح.

وإلى لقاء آخر نبحر فيه معاً في فيض المعاني والحكم الإلهية في معاني آيات الكتاب الكريم..

إعلان

إعلان

إعلان