• الروبي يوضح المراد بلفظ "الغاشية" في الكتاب الكريم

    04:58 م الأحد 11 مارس 2018
    الروبي يوضح المراد بلفظ "الغاشية" في الكتاب الكريم

    الروبي يوضح المراد باللفظ القرآنى "الغاشية" فى كتا

    كتب - محمد قادوس:

    يقدم لنا الدكتور عصام الروبي- أحد علماء الأزهر الشريف- تفسيراً ميسراً لما تحويه آيات الكتاب الحكيم من المعاني والأسرار وموعدنا اليوم مع تفسير قول الله تعالي: {هل أتاك حديث الغاشية}، وما يعنيه اللفظ القرآنى "الغاشية" من المعانى والأسرار وذلك ما سوف نعرفه من خلال السطور التالية.

    (الغاشية): لفظ مشتق من الغشيان، وهو تغطية الشيء لغيره. يقال: غشيه الأمر: إذا غطَّاه.

    والغاشية: من أسماء يوم القيامة. قال ابن عباس وقتادة وابن زيد وسفيان وجمهور المفسرين: أُطلق عليها (الغاشية)؛ لأنها تغشى الناس بشدائدها، وتكتنفهم بأهوالها، حتى تغطى عقولهم عن التفكير في أي شيء سواها.

    وخلاصة المعنى: أن الله تبارك وتعالى أراد بهذا الاستفهام التعجب من حديث القيامة، والتشويق إلى سماعه والإشعار بأنه من الأحاديث البديعة التي حقها أن تتناقلها الرواة. هل بلغك-أيها الرسول الكريم أو أيها المخاطب-حديث هذا اليوم، الذي يغشى الناس بأحواله المفزعة، ويعمهم بشدائده.

    إن كان لم يأتك فهذا خبره، وتلك هي أقسام الناس فيه.

    وإلى لقاء آخر نبحر فيه معاً في فيض المعاني والحكم الإلهية فى معانى آيات الكتاب الكريم...

    إعلان

    إعلان

    إعلان