بالفيديو..قصة إسلام دكتور كندي..أسلم على يديه المئات حول العالم

12:00 م الأربعاء 03 مايو 2017
بالفيديو..قصة إسلام دكتور كندي..أسلم على يديه المئات حول العالم

بلال برادلى فيليبس

كتب- محمود طه:

هو الأن داعية كندى مشهور أسلم على يديه المئات من الاشخاص حول العالم، فقد وجد أن الاسلام هو الحل لجميع المشاكل البشرية.

هو أبو أمينة "بلال برادلى فيليبس"، سمى نفسه أبو أمينة لان أول أبنة له أسمها أمينة هى من بين 20 طفلاً، لق ولد فى عائلة مسيحية عام 1947 واعتنق الاسلام فى 1972 فى كندا مدينة تورنتو.

قصة هداية الدكتور بلال:

أنتقل مع أسرته إلى كندا للدراسة، حيث نشأ فى مدينة تورونتو أكبر مدينة فى كندا، وقد كان مثل أى شاب مسيحي ليس له علاقة بالدين .

ثم أنتقل مرة أخرى مع أسرته إلى ماليزيا،الذين ذهبوا للتدريس فى ماليزيا الشرقية، ويعتبر المجتمع الماليزى مجتمعاً مسلماً فى الاساس، ولكن بسبب الاستعمار التى كانت تعانى منه ماليزيا لم يكن الاسلام متقدما فى تلك الفترة.

فقد أنتقل "بلال" من المسيحية إلى الشيوعية، وكان سبب دخوله الشيوعية هو دخوله فى الحركات الطلابية فى الجامعة، فكلما نظر فى الظلم الذى كان لكثير من البلدان كان يفكر ويبحث عن الحل، وكان معظم المرشدين للطلاب كانوا يؤمنون بالشيوعية، وكانوا يقدمون ذلك الفكر الشيوعى كأحد الحلول لتلك المشاكل ومن هنا جاء أعتناق الدكتور بلال للشيوعية.

ولكن بعد فترة من الزمن وجد "بلال" غلطات كثيرة فى هذا الفكر الشيوعي والكثير من المفاهيم الخاطئة التى لم تتناسب معه، وفى هذه الفترة أسلمت أحدى المنضمات إلى الشيوعية وتركت هذا الحزب وتزوجت من مسلم مثلها، وقد طرحت الفكرة على الدكتور بلال لما وجدت فى الاسلام من عظمة جمال.

وقد طلب منها بلال أن تعيره بعض الكتب لكى يقرأها ويتعرف فيها على الأسلام، وكان من أوائل الكتب التى قرأها هو "شبهات حول الاسلام" .

فلم يكن يحتاج إلى وقت حتى فهم أن الاسلام هو الطريق الصحيح، الذى يجمع كل فضائل الطرق للانسان، ومن هنا وجد أن الاسلام هو طريقه الذى يسعى إليه وأعتنق الاسلام فى تلك الفترة.

فقد أستمر بلال فى ممارسة حياته الطبيعة ولكنه ترك بعض الاشياء كان يفعلها مثل الذهاب إلى النوادى الليلية والاستماع إلى الاغانى، ومع ذلك يبتسم ويضحك ويستمتع بالحياة ولكن بطريقة مختلفة.

وقد ذكر الدكتور "بلال" أن أهله قد تقبلوا حقيقة أسلامه بكل سهولة ويسر، وقد ذكر أن أمه قد تبنت طفل أندونيسى وكان هذا الطفل مسلم ولكن لم يكن يتكلم عن الاسلام أمامهم ولكن كان يطبق شرع الله من صلاة وذكر وعبادة، ودخل أبويه الاسلام بعد 21 عاماً من دعوته لهم.

قرر بلال الذهاب إلى المملكة العربية السعودية لتعلم أصول الدين وكيفية قرأة القرآن أحكامه والتجويد ولكى يفهم أصول الدين فهماً كاملاً، وقبل كل هذا درس اللغة العربية وبدأ يترجم كل ما تعلمه إلى الانجليزية .

وكان بلال من الذين قاموا بالدعوة فى حرب الخليج وأسلم على يده العديد من الجنود الامريكان الشباب، وكانت من هنا أطلاقته للدعوة الاسلامية ودعوة الناس للاسلام.


موضوعات متعلقة:.

من هو الصحابي الذي رهن قوسه عند كسرى ليفدي قومه؟

هولندي من تاجر مخدرات إلى رئيس مركز إسلامي - فما هى نقطة التحول؟

إعلان

إعلان

إعلان

;