السبت 02 شعبان 1438     الموافق 29 أبريل 2017

اليوم علي مصراوي

''مسلمون بريطانيون للغاية'' .. محاولة وثائقية لمعايشة حياة المسلمين في بريطانيا

Print

إعداد – هاني ضوَّه :

يواجه المسلمين في بريطانيا الكثير من التحديات التي تزداد يومًا بعد بيوم بسبب ازياد وتيرة الإسلاموفوبيا، خاصة بعد وقوع هجمات إرهابية قام بها متطرفون زورًا باسم الإسلام، مما أعطى انطباع سيئًا وشوه صورة المسلمين لدى الغرب.

لذا قام مجموعة من المنتجين في بريطانيا بإنتاج فيلمًا وثائقيًا يحمل اسم 'Extremely British Muslims' أو "مسلمون بريطانيون للغاية"، بالتعاون مع مسجد "برمنجهام" والذي يعد أكبر مركز إسلامي في أوروبا، لرصد تفاصيل مهمة حول حياة المسلمين في بريطانيا في أربعة أجزاء، وبدأت القناة الرابعة في التلفزيون البريطاني بعرضها على ثلاث حلقات، في محاولة لنقل الصورة الحقيقية والواقعية للمسلمين في بريطانيا.

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية ومجلة "مترو" البريطانية أن الجزء الأول من الفيلم الوثائقي، المكون من ثلاثة أجزاء، تطرق إلى العلاقات بين الجنسين، وكيفية اختيار الشريك من أجل الزواج، مع محاولة استكشاف الدور الذي تلعبة المحكمة الشرعية في لندن، لاسيما عندما تلجأ إليها إحدى السيدات للحصول على الطلاق.

أما الجزء الثاني من الفيلم فيسرد قصة شابين مسلمين ملتحيين، وهما “وسيم إقبال” و”نافيد أحمد”، عبر رصد ما يتعرضان له من مشكلات ومواقف غير مألوفة بسبب هيئتهما.

بينما حاول الجزء الثالث من "مسلمون بريطانيون للغاية" أن يظهر مدى العلاقة بين المسلمين في بريطانيا ومركز "برمنجهام" الإسلامي هناك، ومدى تأثير هذا المركز على حياتهم اليومية كشباب بريطانيين يحاولون تطبيق قواعد دينهم الإسلامي في شؤون حياتهم، سواء من خلال التواصل المباشر مع أئمة المسجد أو المكالمات الهاتفية عبر الخطوط الساخنة للمركز.

اشترك في خدمة مصراوي للرسائل الدينية القصيرة

اضف تعليق

موقع مصراوي غير مسئول عن محتوى التعليقات ونرجو الالتزام باللياقة في التعبير

الي الاعلي