هل السيدات التي تعاني من البدانة مصابون بالأكتئاب؟ دراسة تجيب

11:00 ص الأربعاء 14 مارس 2018
هل السيدات التي تعاني من البدانة مصابون بالأكتئاب؟ دراسة تجيب

هل السيدات التي تعاني من البدانة مصابون بالأكتئاب؟

كتبت- منة نافع:
يؤدي الوزن الزائد إلى الكثير من المشكلات الصحية، مثل ارتفاع ضغط الدم وزيادة احتمال الإصابة بأمراض القلب.
ومع ذلك، لا يشكل فقط خطر على حياتك الصحية بل على النفسية أيضا.
وكشفت دراسة جديدة أن الأفراد الذين يعانون من خصر كبير، ربما يكون لديهم فرصة أكبر للمعاناة من القلق والأكتئاب.
قرر باحثون من جامعة "البيروتانا دي سينسياس أبليكاداس"، الجامعة الوطنية بالولايات المتحدة الأمريكية، دراسة العلاقة بين نسبة الخصر، وبين القلق و الأكتئاب لدى النساء في منتصف العمر.
قام الفريق بتقييم البيانات التي تم جمعها من  بين 588 امرأة من 11 دولة في أمريكا اللاتينية ، تتراوح أعمارهن بين 40 إلى 59 عامًا، تم حساب نسبة الخضر وطول المرأة وفقا للمعايير التي حددتها منظمة الصحة العالمية.
وقياس انتشار القلق باستخدام مقياس "غولد برغ" للقلق و الأكتئاب، لاحظ أن 57.9 في المائة من النساء في مرحلة أنقطاع الطمث، يعانن من القلق و الأكتئاب.
وذكر الباحثون أن النساء في منتصف العمر لديهن فرصة أكثر أهمية للقلق.
هذه الدراسة هي الأولى التي تحقق بشكل واضح قالت الدكتورة جوان بانكيرتون، تكون التغيرات الهرمونية متضمنة في تطوير القلق والبدانة على حد سواء بسبب دورها في الدماغ وكذلك في توزيع الدهون"، العلاقة بين نسبة الخصر وطول الجسم و القلق.
تقدم هذه الدراسة رؤى قيمة لمقدمي الرعاية الصحية الذين يعالجون النساء في منتصف العمر ، لأن ذلك يعني أن نسبة الطول إلى الطول يمكن أن تكون علامة جيدة لتقييم المرضى للقلق".

إعلان

إعلان

إعلان