هل تشجيعك لفريقك المفضل يؤثر على قلبك؟

02:00 م الخميس 07 ديسمبر 2017
هل تشجيعك لفريقك المفضل يؤثر على قلبك؟

هل تشجيعك لفريقك المفضل يؤثر على قلبك؟

كتبت- بسمة أبوطالب:

ذكرت دراسة علمية نشرت في الصحيفة الكندية لطب القلب أن مشاهدة المباريات الرياضية، قد تجهد القلب تمامًا كلعب المباراة نفسها، وفقًا لموقع "ibelieveinsci"، المختص بالمعلومات الطبية والعلمية.

أشار الفريق البحثي القائم على الدراسة أن النبض يزداد بنسبة 75% عند مشاهدة الأشخاص لمباراة رياضة الهوكي في التلفزيون، وبنسبة 110% عند الذين يشاهدونها مباشرة في الملعب.

تضمنت الدراسة عشرين شخص بالغ في العاصمة الكندية، مونتريال ممن ليس لديهم تاريخ إصابة بأمراض القلب، قدموا فيها معلومات عن صحتهم العامة، وقياس نبض كل شخص أثناء مشاهدتهم لمباراة الهوكي، حيث شاهد نصفهم المباراة على التلفزيون، بينما حضرها في الملعب النصف الآخر.

وأظهرت نتائج الدراسة أن ضربات قلب مشاهدي التلفزيون زادت بنسبة 75%، أما الحاضرين في الملعب زادت بنسبة 110%.

وإجمالًا، زادت ضربات قلب المشاهدين بنسبة 92% في المتوسط أثناء مباريات الهوكي عن النسبة الطبيعية لضربات القلب، وهي 60 نبضة في الدقيقة تقريبًا إلى 114 نبضة كحد أقصى.

وكان أعلى معدل لضربات القلب أثناء مشاهدة تسجيل الأهداف سواء لفريقهم أو للفريق الخصم، طوال المباراة لا في نهاية الوقت فقط.

وقال الباحثون في جامعة مونتريال في دراسة أخرى: "إن دور الأحداث الرياضية في حدوث المشاكل في القلب والأوعية الدموية، غير واضح."

وربطت دراسات سابقة بين مشاهدة المبارايات الرياضية وزيادة خطر الإصابة بالنوبة القبية، والموت المفاجئ، خاصة المشاهدين المصابين بأمراض في الشرايين التاجية.

على الرغم من ذلك، يؤكد بعض الأطباء على الخطورة المحتملة من مشاهدة الرياضات المثيرة، خاصة لمرضى القلب.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان