إقالة أميرة سعودية من رئاسة تحرير مجلة "Vogue".. والسبب

11:16 ص السبت 15 أبريل 2017

كتب - هشام عواض:

أثارت الأميرة السعودية دينا بنت عبد العزيز، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الماضية، بسبب أناقتها واهتمامها الكبير بالموضة والأزياء، ثم تم تعيينها رئيس تحرير للنسخة العربية من جريدة "Vogue" الأمريكية، المعنية بشئون الموضة والأزياء.

وبشكل مفاجئ تمت إقالة الأميرة السعودية، من منصبها، بعد إصدار عددين فقط منذ توليها المنصب، وفقًا لصحيفة "Financial Times" الأمريكية.

وعُينت الأميرة السعودية التي أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بشغفها بالموضة والأزياء وبملابسها التي لا تتناسب مع النساء السعوديات، في منصب رئيس تحرير النسخة العربية للمجلة الأمريكية الشهيرة، العام الماضي.

وكانت مجلة "Vogue" أطلقت نسختها العربية العام الماضي، واتخذت من دبي مقرًا لها، واختارت المجلة الأميرة دينا عبد العزيز، المتزوجة من أمير في العائلة المالكة، لتكون رئيسًا لتحريرها. وعبرت عن أن الأميرة تعتبر منارة لمصممي الأزياء حول العالم ومصدر إلهام لهم.

وأكدت الأميرة، لـ"Financial Times"، إقالتها من منصبها، ولم تذكر الأسباب، وفي نفس الوقت بررت المجلة قرارها بأن الامر يتعلق بسياسية الانفاق التي اتبعتها الأميرة، حيث أنها تنفق بشكل أكبر من ما يجب، مما دفع المجلة لإقالها.

وأعلنت دار "نرفورا" للنشر التي تصدر النسخة العربية من المجلة، عن تعيين "مانويل أرنو" خلفًا للأميرة دينا عبد العزيز. وبدأ "أرنو" مسيرته مع النسخة البرتغالية من المجلة، وسيتسلم مهامه الجديدة في بداية مايو المقبل، بحسب موقع إذاعة "مونت كارلو".

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان

;