"الوحش".. سيارة ترامب الجديدة مدرّعة ضد "الصواريخ الباليستية"

03:46 م الأحد 15 أبريل 2018

كتب - حاتم صدقي:

يحصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على سيارة "ليموزين" جديدة مع طاقم خدمة سري لتنقلاته من وإلي البيت الأبيض هذا الصيف.

واعتاد الرئيس منذ توليه المنصب على التجول في سيارة قديمة، لكن ووفقا لـ"فوكس نيوز" فإنه سيحصل خلال هذا الصيف على"موديل" جديد من "كاديلاك".


عندما تولى دونالد ترامب منصبه في العام الماضي، أخذ مفاتيح سيارة قديمة جدا، إلا أن النسخة الجديدة تسمى "الوحش"، والتقطت صور لها على الطرق العامة بالقرب من أرض التجارب لشركة "جنرال موتورز" في ولاية ميشيجان في الخريف الماضي.

ورصدت نماذج لسيارة "كاديلاك" نموذجية ذات علامة تجارية غلفت بتمويه أبيض وأسود (لإخفاء تفاصيلها عن أعين المصورين). كما اختبرت على الطرق العامة، بموجب عقد مقداره حوالي 16 مليون دولار.

وقال رئيس شركة "كاديلاك" يوهان نيشين، في حديث لشبكة "فوكس نيوز"، إن الشركة أكملت المهمة، وسلمت السيارة للعميل.

وأضافت متحدثة باسم الخدمة السرية الأمريكية أن برنامج بناء الجيل المقبل من سيارات الليموزين الرئاسية قد تم إعداده ونشره سواء من حيث إنتاج البائع أو متطلبات الإنتاج في مرحلة ما بعد الخدمة السرية الداخلية. وتستطيع الجماهير أن تتوقع رؤية السيارات الجديدة تعمل في نهاية صيف هذا العام.

السيارة مدرعة ضد الهجمات بالمتفجرات والصواريخ الباليستية، وعلى الرغم من حجبها بالتمويه، إلا ان السيارة الجديدة يبدو أن لديها عناصر تصفيف تشبه سيارة كاديلاك سي تي 6 السيدان، وسيقودها دائمًا وكيل معتمد بدرجة عالية ماهرة في تقنيات القيادة الدفاعية والمراوغة.

وبنت كاديلاك كل سيارة ليموزين رئاسية منذ عام 1993 ولم تواجه أي منافسة معروفة لهذا العقد. وقال كل من نظرائه الفخريين، لينكولن وكرايسلر، لـ "فوكس نيوز"، إنهما رفضا تقديم عروض شراء هذه المرة، لكن "دو نيشكين" يعتبر أن دور شركته يساعد في التغلب على أقوى رجل في العالم حول العالم وهو ارتباط مهم للعلامة التجارية.

إعلان

إعلان

إعلان