بعد سنوات من التأجيل.. السيارة "ساب9-3" تعود في نسخة كهربائية

04:59 م الخميس 14 ديسمبر 2017
بعد سنوات من التأجيل.. السيارة "ساب9-3" تعود في نسخة كهربائية

ساب 9-3

بكين - (د ب ا):

بعد سنوات من التأجيل، عادت السيارة الصالون السويدية "ساب 9-3" إلى خطوط الإنتاج من جديد بنسخة كهربائية تمامًا.

كان اتحاد الشركات "كونسرتيوم" "ناشيونال إلكتريك فيكلز سويدين" (إن.إي.في.إس) المدعومة من مستثمرين صينيين، قد أعلن اعتزامه بدء إنتاج السيارة الكهربائية الجديدة ذات الأربعة أبواب في مصانعه بالصين.

وذكرت الشركة أن الصين سوقا مثالية للسيارة التي ولدت من جديد.

كان اتحاد "إن.إي.في.إس" قد دخل في شراكة استراتيجية مع شركة "ديدي تشوشينج" الصينية الرائدة في مجال خدمة استدعاء سيارات الركوب الخاصة في الصين، عبر الأجهزة الذكية.

تنظم شركة "ديدي" حاليا حوالي 11 مليون رحلة سيارة يوميا في السوق الصينية التي تستحوذ على 80% منها.

وتعتزم شركة "ديدي" استخدام أول دفعة من سيارات "ساب" الكهربائية في الشركات المتعاونة معها في الصين. ولم يتضح بعد ما إذا كان سيتم تصدير هذه السيارة الجديدة أما لا.

وتحمل السيارة "ساب 9-3" الجديدة شعار "إن.إي.في.إس" بديلا لشعار "ساب" القديم الذي يعود تاريخه إلى أكثر من 70 عاما ولم يكن جزءا من صفقة الاستحواذ على شركة السيارات السويدية التي تم توقيعها منذ سنوات.

كانت شركة "ساب" قد طرحت السيارة "ساب 9-3" لأول مرة كسيارة تعمل بمحرك بنزين عام 1998. وبعد تحديث شكلها عام 2013، استمر بيع السيارة حتى 2014، وذلك بعد عامين من استحواذ "إن.إي.في.إس" على الشركة السويدية.

ويقول اتحاد "إن.إي.في.إس" إن مصانعه في الصين قادرة على إنتاج 220 ألف سيارة سنويا باستخدام الآلات التي تم استيرادها من مصنع "ساب" القديم في مدينة "ترولهاتن" السويدية. ومن المتوقع إنتاج حوالي 50 ألف سيارة كهربائية من طراز "ساب 9-3" خلال العام المقبل.

يذكر أن السيارة "ساب9-3" الكهربائية، تستطيع قطع حوالي 300 كيلومتر بسرعة 140 كيلومتر في الساعة قبل الحاجة إلى إعادة شحن بطاريتها.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان