• الصور الأولى لمحمد منير بعد خروجه من العناية المركزة

    04:29 م الإثنين 16 أبريل 2018

    كتب- مصطفى حمزة:

    نشر محمد عبدالمجيد، صديق "الكينج" المطرب محمد منير، عبر حسابه الشخصي على موقع "فيسبوك"، أول صورلمنير من غرفته العادية بالمستشفى اليوم، تأكيدا على عدم صحة ما تردد عن تواجده بالعناية المركزة.

    وحرص عبدالمجيد على طمأنة متابعي صفحته وأصدقاء منير على صحة "الكينج"، وكتب "من داخل حجرته بدار الفؤاد.. وكعادته خارجها.. أسمعني كلماتها ثم أدار موسيقاها.. ثم غنى بصوته لايف باندماج وعذوبة الشجن والانطلاق معا أحدث أغانيه.. هذا هو منير المعجون بتراب وأجواء مصر.. والمحب لشعبها صبابة دافئا وانصهارا.. وهو في فترة نقاهة الان ولكن كيانه ووجدانه يموج بالجديد العازم على تقديمه عقب خروجه بيومين.. وفقا لتعليمات الأطباء".

    وتباع "أصر منير على التحدث والبوح والاسترسال رغم محاولتي الاقتصار في الحديث (شعبنا عظيم.. المصريون اذهلوني بتجمعات عشرات الملايين في الشوارع والحدائق والمنتديات في شم النسيم.. شعب كتلة واحدة يريد أن يظهر حبه لبلده أمام العالم.. زهوا وانتماءا وتعبيرا عن عشقه للحياة وتحديه لكل أعداء الحياة.. نريد أن نسعى جميعا لإعادة الأيام الخوالي في حياتنا.. ودعم انطلاق الفنون بأنواعها.. بما فيها فن العمارة وتنسيق الأماكن العامة وأكشاك الموسيقى والتذوق وأن تسود ثقافة تعليمية في النزوع للقراءة وسلسلة من المهرجانات الشعبية المفتوحة وتدعم كل هذا وغيره بعطاء وحيوية القوات المسلحة والهيئات المنوطة بذلك وكان لابد أن نتوقف.. بطريقة الفيتو".

    وأضاف "منير مثقف جدا ونجح في ان ينتمي لفنه الخاص الرفيع الممتزج بطموحات شعب ومعاناة وتطلعات الشباب فأنتمى اليه ٤ أجيال والباقي في الطريق، منير الفنان حائط صد للألم والتوقف عن الإبداع والتطوير والسعي لكل جديد لذلك تهافتت على نموذجه البارز والأكثر تميزا المهرجانات العالمية".

    جدير بالذكر أن الفنان محمد منير متواجد حاليًا في مستشفى دار الفؤاد وسيعود إلى منزله يوم الخميس المُقبل، بعد تعافيه من الجراحة التي خضع لها.

    إعلان

    إعلان

    إعلان