"الجونة السينمائي" يخصص 20 ألف دولار لمشروع فيلم في مرحلة التطوير

04:12 م الأربعاء 12 يوليو 2017
"الجونة السينمائي" يخصص 20 ألف دولار لمشروع فيلم في مرحلة التطوير

كتبت- منى الموجي:

أعلن مهرجان الجونة السينمائي عن فتح باب التسجيل أمام مشاريع الأفلام في مرحلة التطوير، للمشاركة ضمن فعاليات الدورة الإفتتاحية، ومن المقرر أن يظل باب التسجيل مفتوحا حتى 6 أغسطس المُقبل.

وتشكل منصّة الجونة السينمائية ملتقى إبداعياً واحترافياً، يهدف لدعم ورعاية المواهب السينمائية الواعدة من مصر والعالم العربي، من خلال مبادرتين أساسيتين وهما: جسر الجونة السينمائي ومنطلق الجونة السينمائي.

ويعد "منطلق الجونة السينمائي" عنصراً مركزياً من منصّة الجونة السينمائية، لكونه يقدم للمشاريع السينمائية الواعدة فرص لتقديم وعرض الأعمال المُقدمة والمُختارة منها على خبراء الصناعة، للحصول على النصح والمشورة المتخصصة، ما يعود بالفائدة على صناع الأفلام، ويوفر لهم إمكانية تقويم ورفع مستوى أعمالهم الى جانب إيجاد شراكات إنتاجية.

جدير بالذكر أن التسجيل يتم عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للمهرجان، من خلال نماذج للاشتراك، إلى جانب تسهيل الإطلاع على معايير التأهيل، بما في ذلك قواعد المسابقة واللوائح والأحكام الخاصة بهما.

وستقوم لجنة الاختيار بمراجعة جميع المشاريع المُقدمة، ليتم اختيار 12 مشروعاً من العالم العربي على أساس المحتوى، الرؤية الفنية، ومدى قابلية خطتها المالية للتنفيذ. وستقوم لجنة تحكيم مكونة من خبراء في صناعة السينما باختيار الفائز بمنحة المنصّة التي تتضمن شهادة تقدير وجائزة مالية قدرها 20 ألف دولار أمريكي. وبالإضافة إلى ذلك، فمن المتوقع أن يتم الإعلان عن عدة منح إضافية ممنوحة من جهات أخرى فور انضمامها للمنصّة.

في هذا الصدد، قال مدير المهرجان إنتشال التميمي في بيان صحفي، إن منطلق الجونة السينمائي، هو العنصر الأبرز في منصّة الجونة السينمائية، موضحا "إذ لن تكتفي بإتاحة الفرصة للمنتجين العالميين بالإطلاع على الإتجاهات السائدة في السينما العربية المعاصرة، بل ستعرفهم أيضا على كل ما هو جديد ومميز من مواهب محلية وإقليمية والتي ستستفيد بدورها من تواجدهم"، مؤكدا أن الأمر مكسب للجميع.

وأضاف البيان "لن تدعو مسابقة منصّة الجونة السينمائية إلى تقديم المشروعات في مرحلة ما بعد الإنتاج. بيد أن المنصة ستسمح لأصحاب تلك المشاريع للتقديم بهدف الحصول على فرصة المشاركة والإستفادة من ورش ما بعد الإنتاج، كما سيُنظم جسر الجونة السينمائي بشكل موازٍ لمنطلق الجونة السينمائي ليتيح فرصة للسينمائيين الشباب للإنخراط في حلقات نقاش وورش عمل وجلسات دراسية، كونه منصة للحوار وهمزة وصل بين صناع الأفلام العرببة ونظرائهم الدوليين بحضور أهم الخبراء في صناعة السينما".

ويهدف المهرجان أن تحقق منصّة الجونة السينمائية، تجربة فريدة لصناع الأفلام العربية لاكتساب الخبرة العملية ورفع مستوى صناعة السينما في المنطقة، على أن تكون المنصّة مركزاً إبداعياً يدعم موجة جديدة من صناعة الأفلام لتصبح محوراً لترويج الفنون ودفع صناعة السينما إلى الأمام.

وكانت اللجنة المؤسسة لمهرجان الجونة السينمائي، قد أعلنت عن تفاصيل الدورة الأولى، التي من المقرر انطلاقها في الفترة بين 22 و29 سبتمبر من العام الجاري، في منتجع الجونة على شاطئ البحر الأحمر.

مهرجان الجونة فعالية سينمائية نتاج مجموعة جهود ودعم من رجال أعمال ومؤسسات راعية، رغبة في تقديم تجربة مهرجانية مختلفة، آملين في أن يصبح المهرجان رافد جديد يترافق مع بقية المهرجانات السينمائية المصرية والعربية والدولية.

وجاءت فكرة إقامة مهرجان الجونة بمبادرة من رجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس، الفنانة والمنتجة بشرى، مجموعة من الشباب يتقدمهم عمرو منسي منظم الفعاليات الدولية ورئيس شركة (أي ايفينتس)، والمنتج كمال زادة، ويشمل فريق عمل المهرجان مجموعة من الخبرات العالمية، مثل انتشال التميمي والذي يشغل منصب مدير المهرجان.

ويولي مؤسس الجونة المهندس سميح ساويرس اهتمامه بالمهرجان، وتوفير الدعم الذي تحتاجه الدورة الأولى، لضمان خروجها على الصورة التي يحلم بها القائمون على المهرجان. وإلى جانب اعتماد المهرجان بشكل رئيسي في تمويله على مساهمة الممولين والرعاة من القطاع الخاص، إلا أن وزارة الثقافة أبدت التزامها برعاية هذا النشاط.

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان