بالفيديو- عادل عوض: الدولة رمت الفنانين تحت جزم المنتجين بتخليها عن الإنتاج

02:26 م الإثنين 03 أبريل 2017
بالفيديو- عادل عوض: الدولة رمت الفنانين تحت جزم المنتجين بتخليها عن الإنتاج

المخرج السينمائي عادل عوض

كتبت- منى الموجي:
قال المخرج السينمائي عادل عوض، إن العنف في الشارع المصري تزايد، وظهرت نتائجها على الشاشة وليس العكس، لافتا إلى أن ما تقدمه السينما هو 1% فقط من الواقع.
وخلال حواره في برنامج "أحلام مواطن" على قناة "الحدث اليوم"، أن السينما الواقعية هي نوع من أنواع السينما، وفي الفترة الأخيرة اختفت الأنواع الأخرى وحُرم منها الجمهور، ومنها "الرومانسي، الأكشن، البوليس، السياسي، التاريخي، الكوميدي، الديني، الاستعراضي والغنائي".
وأعرب عوض عن استياءه من غياب الدولة عن الإنتاج السينمائي، قائلاً: "للأسف الدولة غابت منذ فترة طويلة عن الإنتاج السينمائي، وبالرغم من ذلك فإن مصر رقم 5 على مستوى العالم في صناعة السينما والأولى أفريقياً"، مضيفا "في السبعينات ظهرت مقولة إن السينما مش مهمة، ومش لازم الدولة تنتج وسيبوها لرجال السينما، ورموا الفنانين تحت جزم المنتجين".
وطالب عوض ببحث مشروع قومي، لإنشاء وإقامة 1000 دار عرض سينمائي لخلق بداية نهضة لصناعة موجودة في مصر، مشيراً إلى أن الأفلام هي عقارات نبنيها تدر ربح وتخدم الدولة وتنهض بها.
وتابع "الشعب المصري شعب فنان وسينمائي والفضل في ذلك يعود للسينما المصرية، وعزوف المشاهدين عن السينما ناتج عن وجود نوع من السينما غير مقبول لديهم وبقية المشاهدين المترددين على السينما يدعمون هذا النوع والذي يتضمن السينما الواقعية".
وعن الفيلم الاستعراضي، قال عوض: "الفيلم الاستعراضي مُكلف جداً ولكنه يعيش ولا ينتهي، والأفلام الاستعراضية المصرية كانت ولازالت وستبقى أيقونة السينما"، لافتا إلى تحول شركات الإنتاج من شركات إنتاج وأعضاء في غرفة صناعة السينما إلى مستوردي فيلم أجنبي، مضيفا "للأسف العديد من القنوات المصرية العربية تترك تراثنا السينمائي وتذهب للمسلسل التركي أو الهندي بمافيا سمهم مافيا الفيلم والمسلسل الأجنبي، ومصر خرّجت ملايين الدولارات في فترة كانت تحتاجها مصر بشدة في سبيل استيراد الفيلم والمسلسل الأجنبي، بالرغم أن الفيلم العربي مصنع للعملة الصعبة، فكل الأفلام العربية يتم تصديرها بنسبة %100".
واختتم عوض برسالة للقائمين على غرفة صناعة السينما، قائلاً: "أطردوا مافيا الفيلم الأجنبي من الغرفة لأنهم يقومون بإغراق السوق بسلعة أجنبية لتدمير صناعة مصرية أصيلة".

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان

;