• بعد الثورة.. 6 مراحل مرت بها وزارة الشباب والرياضة

    05:45 م السبت 24 يناير 2015
    بعد الثورة.. 6 مراحل مرت بها وزارة الشباب والرياضة

    خالد عبدالعزيز وطاهر أبو زيد وحسن صقر والعامري فا

    تقرير- نورهان سراج:

    منذ قيام ثورة 25 يناير 2011، التي أطاحت بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ووزارته برئاسة أحمد نظيف، مر الكيان المنظم لشئون الشباب والرياضة في مصر بمراحل تغير كثيرة.

    حسن صقر (مجلس قومي للشباب والرياضة)

    قبل قيام ثورة يناير، كان هناك كيان ينظم شئون الشباب والرياضة تحت مسمى ''المجلس القومي للشباب والرياضة''، تحت رئاسة حسن صقر، وكان يتبع رئاسة الوزراء مباشرة والتي كان يرأسها أحمد نظيف.

    وعندما قامت الثورة، قامت بإطاحة حكومة نظيف، ثم تعيين وزارة جديدة برئاسة أحمد شفيق الذي كان وزيرا للطيران في عهد نظيف، ولم يختلف الأمر وقتها بالنسبة لشئون الشباب والرياضة.

    البناني وعبد العزيز (مجلسين للشباب والرياضة)

    وفي 3 مارس 2011، تم تكليف عصام شرف بتشكيل وزارة برئاسته من قبل المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي كان يدير البلاد وقتها، وفكر شرف وقتها في إعادة وزارة الشباب والرياضة ووضعها في الهيكل الوزاري ولكنها لم يعين وزيرا لها حتى رحلت الوزارة رسميا في 1 ديسمبر 2011.

    وبعد تولي كمال الجنزوري رئاسة الوزراء، قام بتغيير الهيكل الوزاري مرة أخرى وألغى فكرة عودة الوزارة، وقام بإنشاء مجلس قومي للرياضة برئاسة عماد مصطفى حمزة البناني، ومجلس قومي للشباب يرأسه خالد عبد العزيز.

    العامري وياسين (وزارتين منفصلتين)

    وبعد تولي الرئيس الأسبق محمد مرسي مسئولية قيادة البلاد، قام بتعيين هشام قنديل رئيسا للوزراء في 24 يوليو 2012، والذي قام بإنشاء وزارتين منفصلتين، الأولى للرياضة برئاسة العامري فاروق، والثانية للشباب برئاسة أسامة ياسين.

    وعقب أحداث 30 يونيو، ورحيل مرسي، وتولي عدلي منصور رئيس المحكمة الدستورية شئون البلاد بشكل مؤقت، قام عدلي بتكليف حازم الببلاوي لتشكيل وزارة جديدة.

    طاهر وعبد العزيز (استقالة وزير الرياضة)

    وقام الببلاوي بالإبقاء على وزارتي الشباب والرياضة، على أن يكون طاهر أبو زيد وزيرا للرياضة، وخالد عبد العزيز وزيرا للشباب.

    وشهد الوسط الرياضي في تلك الفترة مشكلات ونزاعات كثيرة جدا، حتى وصل الأمر إلى أن هدد الاتحاد الدولي لكرة القدم ''فيفا'' مصر بوقف النشاط الرياضي بسبب التدخل الوزاري في شئون الأندية وحل مجالس إداراتها، وتعالت الأصوات التي طالبت بإقالة طاهر أبو زيد، حتى تقدم باستقالته.

    خالد عبد العزيز (وزارة واحدة)

    وعقب استقالة وزارة الببلاوي في فبراير 2014، تولت وزارة ابراهيم محلب المسئولية، والذي قرر دمج الوزارتين لتصبح وزارة واحدة تحمل مسمى ''الشباب والرياضة''، وقام بتعيين خالد عبد العزيز رئيسا لها والذي يدير شئونها حتى الآن.

    يمكنك متابعة أهم وأحدث الأخبار الرياضية على الفيس بوك عبر صفحة ... مصراوي الرياضي 

    إعلان

    إعلان

    إعلان