الصناعة العقارية بتكنولوجيا المستقبل

03:48 م الأربعاء 12 أبريل 2017

كانت البدايات في عام 1965 م مع سؤال لماذا يعمل الوسيط العقاري بكل الجهد وأعلى كفاءة وفي نفس الوقت تأخذ شركة الوساطة العقارية المنتسب لها الوسيط أعلى نسبة من العمولة وتحتسب للوسيط القيمة الأقل مقارنة بمجهود المسوق، فكانت بدايات Realty Executives حيث أطلق القائمون على الشركة مبدأ هو أن تقوم الشركة بتوفير كافة الإمكانيات المتاحة للمسوق العقاري وتحفيز الوسيط لتحقيق أعلى نسبة من العمولات الممكنة حتى 100% من العمولة.

وفي عام 2014 مع دخول مجموعة من خبراء التكنولوجيا بأخذ المبادرة والاستحواذ على الشركة حينها بدأت الشركة في إعادة الشروع في الاستثمار والتطوير لمدة عامين ونصف وبناء مفهوم التسويق العقاري مع تسخير أعلى أدوات التكنولوجيا في خدمة الصناعة العقارية والعاملين بالسوق العقاري.

تسعى الشركة من دخولها إلى السوق العقاري المصري في عام 2017 لإعادة بناء فكر عقاري محترف ضمن اسم عريق وتكنولوجيا متفوقة تواكب السوق العقاري العالمي، وتعزيز بناء المفهوم العقاري طبقاً لقواعد وأسس وأخلاقيات العمل على مستوى العالم، وقد قال المهندس أحمد الشاعر "الرئيس التنفيذي للشركة" السوق العقاري المصري أحد أفضل الأسواق العقارية بالمنطقة العربية ولا بد من أن يواكب العمل العقاري بالسوق المصري الطفرة التكنولوجية العالمية والتي ستدعم العاملين بالقطاع على تحقيق أعلى قيمة من الربح في الفترة القادمة، ومن خلال خبرته بالعمل العقاري خلال السنوات السابقة بمنطقة الخليج العربي فإن دخول السوق العقاري المصري في الوقت الحالي بالرغم من كافة التحديات في المنطقة لهو قرار يعكس حجم استقرار السوق المصري وقدرته على المرور من الأزمة والنمو مع رؤية واضحة.

كما تسعى الشركة لاستقطاب نخبة من أفضل المحترفين بالسوق العقاري تحت مظلة الشركة لتوفير كافة الفرص والدعم والتكنولوجيا من أجل تحقيق نجاحات وأعلى عوائد مالية لأعضائها في مصر، وفي هذا الإطار فقد تطرق السيد / محمود أمير "مدير مبيعات الشركة " إلى أن الشركة ككيان ورؤية ذات مفهوم لا ينافس الوسيط العقاري في عمله ولكن تعزز فرص الوسيط العقاري للريادة في مجال العمل العقاري وتوفير البيئة المحفزة للإبداع والعمل من خلال تقديم الدعم الكامل والتدريب وتكنولوجيا متطورة من أجل تحقيق أعلى نسبة ربح، وتسعى الشركة إلى تعزيز المفهوم من خلال التحالف والتوسع وافتتاح تسعة فروع خلال العامين المقبلين.

* إعلان تحريري

إعلان

إعلان

إعلان

;