أمين اللجنة الدينية بالنواب: نرفض "قانون أبو حامد" لاستهدافه شيخ الأزهر

04:36 م الثلاثاء 25 أبريل 2017
أمين اللجنة الدينية بالنواب: نرفض "قانون أبو حامد" لاستهدافه شيخ الأزهر

الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر

كتب- أحمد علي:

قال النائب عمرو حمروش، أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن القانون الذي قدمه النائب محمد أبو حامد، يستهدف الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، مضيفًا: "هو أمر مثير للتساؤل، خاصة في ظل الهجمة غير المبررة على الأزهر الشريف خلال الفترة الأخير".

وأضاف حمروش- في تصريحات للمحررين البرلمانيين، الثلاثاء: "الهدف من قانون أبو حامد هو النيل من شيخ الأزهر".

وتابع أمين سر اللجنة الدينية بالبرلمان: "قبل التقدم بالقانون وهناك حالة هجوم ضاري على الأزهر، غير مبررة وغير مفهومة، ولكنها بعد وضع نصوص التعديلات وضح أنها تطال شيخ الأزهر شخصيا، وأنها تستهدفه بزرع عقوبات تبدأ من توجيه اللوم وصولا إلي عدم الصلاحية".

ولفت حمروش إلى أنه يتعين علي البرلمان في هذه اللحظة عدم مجاراة أبو حامد، مؤكدًا أنه على مستوى اللجنة الدينية فهناك حالة رفض واسع لما تقدم به النائب، وأنهم لايروون فيما قدمه أي إصلاح للأزهر ومناهجه وكلياته، وأنه لاعلاقه بما أعلنه أبو حامد وبين مكافحة الإرهاب.

وشهد مشروع القانون المقدم من النائب محمد أبو حامد، بشأن تعديل القانون رقم 103 لسنة 1961 لإعادة تنظيم الأزهر والهيئات التي يشملها، عدد من المواد التى ستثير الجدل خلال الفترة المقبلة، متعلقة بالإمام الأكبر وإحالته للتحقيق، وتحديد مدة ولايته ست سنوات، وأيضًا إجراءات لفصل جامعة الأزهر عن المشيخة.

إعلان

إعلان

إعلان