الآثار: بدء أعمال تطوير متحف كهف روميل

02:56 م الجمعة 21 أبريل 2017
الآثار: بدء أعمال تطوير متحف كهف روميل

متحف كهف روميل

القاهرة - (أ ش أ):

أعلنت إلهام صلاح رئيس قطاع المتاحف بوزارة الآثار، بدء أعمال تطوير وترميم متحف كهف روميل بالتعاون مع محافظة مطروح، مشيرة إلى أنه تم وضع خطة لتنفيذ أعمال الترميم بمتحف روميل المغلق منذ عام 2010، على أن تنتهى الأعمال خلال شهرين من بدء عملية الترميم.

وأكدت صلاح، اليوم الجمعة، أن متحف كهف روميل كان يشهد إقبالا كبيرا من الزوار المهتمين بتاريخ ومعروضات المتحف ، موضحة أنه تم نقل مقتنيات المتحف لمعامل الترميم، لإجراء أعمال الصيانة اللازمة لها.

وكهف روميل عبارة عن كهف في باطن الجبل يرجع للعصر اليوناني والروماني، وتحديدًا في عهد بطليموس الأول، وهو على شكل قوس له مدخل ومخرج عند طرفيه عند المنحدر الذي يطل على الشاطئ ، وأثناء الحرب العالمية الثانية، اختاره الجنرال الألماني روميل "ثعلب الصحراء"، ليكون مقرا له.

وبدأت فكرة إنشاء متحف روميل عام 1977 لتحويل الكهف إلى مزار سياحي، وفي عام 1988 حولت محافظة مطروح كهف روميل إلى متحف باسمه، وتم تزويده عام 1991 ببعض الأسلحة الصغيرة من مقتنيات الحرب العالمية الثانية والخريطة التفصيلية لمعركة "الغزالة" التي تؤكد مهارة القائد الألماني في خوضه المعارك خلال الحرب العالمية الثانية التي دارت بالصحراء الغربية ، وقام مانفليد " ابن رومل " بإهداء بعض المقتنيات الشخصية الخاصة بوالده مثل البالطو وبعض الصور الفوتوغرافية وصور الأشعة والخرائط الماستر التي تحوى ملاحظات روميل بخط يده ، والمنظار الخاص به ، و البوصلة، وقلاداته التي منحها له أدولف هتلر.

وفي عام 1999 تم ضم المتحف لقطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار وبعد مرور نحو 10 سنوات تزايدت المطالب برفع كفاءة المتحف وتطويره وتزويده بالأدوات ووسائل التأمين ، خاصة مع بدء توافد السياحة الأوروبية على محافظة مطروح وزيارة مئات المصريين وآلاف الأوربيين للمتحف ، وقامت هيئة الآثار في شهر سبتمر عام 2010 بإرسال لجنة متخصصة لبحث احتياجات المتحف وتم إغلاقه من وقتها تمهيدا لتطويره .​

هذا المحتوى من

Asha

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان

;