"القومي لحقوق الإنسان": مستمرون في تلقي طلبات الإفراج عن المحبوسين

04:26 م الخميس 17 نوفمبر 2016
"القومي لحقوق الإنسان": مستمرون في تلقي طلبات الإفراج عن المحبوسين

كتبت ـ هاجر حسني:

وصف عبد الغفار شكر، نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بالإفراج عن 82 من الشباب المحبوسين، بأنه "خطوة جيدة".

وأضاف شكر لمصراوي، اليوم الخميس، إن اللجنة التي شكلها الرئيس كانت تبحث في الأصل حالات المحبوسين احتياطيا، وخلال اللقاء الأول بينه وبين أعضاء اللجنة تم توسيع عملها ليشمل المحكوم عليهم، وبالتالي فالإفراج مستمر في الفئتين.

وأصدر الرئيس السيسي القرار الجمهورى رقم ٥١٥ لسنة ٢٠١٦، اليوم الخميس، بالعفو عن 82 من الشباب المحبوسين على ذمة قضايا، والأغلبية لطلبة الجامعات، كما يضم قرار الدفعة الأولى الإعلامي إسلام بحيري (للتعرف على قائمة العفو عبر الرابط اضغط هنا

وقال شكر: "إحنا كمجلس قومي مستمرين في تلقي الشكاوى من خلال المكتب الذي شكله المجلس ونمد بها اللجنة أول بأول".  

وكان الرئيس السيسي، شكل لجنة لفحص حالات الشباب المحبوسين برئاسة الكاتب أسامة الغزالي حرب وعضوية نشوى الحوفي وطارق الخولي ومحمد عبد العزيز وكريم السقا.

كما وجه السيسي بتوسيع صلاحيات اللجنة لفحص حالات المحبوسين في قضايا التظاهر والنشر والرأي.

إعلان

إعلان

إعلان