فهمي'' يشهد إحياء ''يوم الدبلوماسية المصرية'' بحضور دبلوماسي رفيع

02:02 م السبت 15 مارس 2014
فهمي'' يشهد إحياء ''يوم الدبلوماسية المصرية'' بحضور دبلوماسي رفيع

فهمي'' يشهد إحياء ''يوم الدبلوماسية المصرية'' بحضو

كتب- سامي مجدي:

أحيت وزارة الخارجية، اليوم السبت، ذكرى ''يوم الدبلوماسية المصرية '' بحضور وزير الخارجية نبيل فهمى وكل من عمرو موسى ونبيل العربى ومحمد العرابى وزراء الخارجية السابقين ولفيف من السفراء والدبلوماسيين والصحفيين والإعلاميين.

وتم تكريم لفيف من السفراء المحالين الى التقاعد اعتزازا بدورهم فى العمل الدبلوماسي وخدمة مصالح مصر الوطنية.

كما شهد احتفال هذا العام تقليدا جديدا تمثل فى تكريم وزير الخارجية نبيل فهمى لعدد من رموز الاعلام الدبلوماسى قدامى المحررين الدبلوماسيين تجسيدا لمدى التلاحم والتكامل بين الدبلوماسية والاعلام واعتزازا بدور الصحافة المصرية فى العمل على تحقيق مصالح مصر القومية وطموحات شعبها فى الحرية والكرامة.

وألقى وزير الخارجية نبيل فهمى كلمة خلال الاحتفال أعرب خلالها عن الشكر والتقدير لوزراء الخارجية السابقين الذين حضروا اليوم هذه المناسبة ولهذه الرموز على جهودها التى أسهمت بشكل واضح فى رفع اسم مصر وتنفيذ سياستها الخارجية.

ويتوافق يوم الدبلوماسية المصرية الذى يتم الاحتفال به فى الخامس عشر من مارس كل عام مع ذكرى عودة عمل وزارة الخارجية المصرية بعد إعلان الاستقلال عن بريطانيا في 22 فبراير1922 وذلك إثر إلغاء وزارة الخارجية المصرية لمدة سبع سنوات بعد إعلان الحماية البريطانية على مصر عام 1914 وتحويل اختصاصاتها إلى المندوب السامي البريطاني، حيث أبلغت الحكومة البريطانية في يوم 15 مارس 1922 الدول التي كان لها ممثلون في القاهرة بأن الحكومة المصرية قد ''أصبحت الآن حرة في إعادة وزارة الخارجية، ومن ثم فإن لها إقامة تمثيل دبلوماسي وقنصلي في الخارج''.

كما تتوافق ذكرى يوم الدبلوماسية المصرية مع تسلم مصر منطقة طابا من اسرائيل فى 15 مارس عام 1989 وعودة آخر حبة تراب لأحضان الوطن بعد معركة ضارية خاضتها الدبلوماسية المصرية باقتدار.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة.. للاشتراك...اضغط هنا

إعلان

إعلان

إعلان