أمين الفتوى يصحّح الفهم الخاطئ للشريعة في مسألة ضرب الزوجة

05:29 م الجمعة 05 يناير 2018
أمين الفتوى يصحّح الفهم الخاطئ للشريعة في مسألة ضرب الزوجة

أمين الفتوى يصحح الفهم الخاطىء للشريعة الإسلامية ف

كتب- أحمد الجندي:

قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن ضرب الزوجة أمر لا يفعله الرجال ومن يفعله ناقص الرجولة والمروءة.

وأضاف ممدوح، فى لقائه على فضائية "الناس"، أن الرجل لا يربى ابنته ويعلمها جيدا ثم يزوجها رجلا يقوم بضربها ويقسو عليها، منوهاً أن المشاكل الأسرية ليس حلها العنف على الإطلاق، وإنما التفاهم والحوار والمناقشة والنصح والوساطة للناس الثقات.

وأوضح أن قوله "واضربوهن" ليس على سبيل الوجوب، وليس مقصوداً منه ضرب الانتقام الذى يؤذى جسد المرأة، منوهاً أن المرأة لو كانت شديدة الحساسية فى التعامل فيحرم التعرض لها بالضرب الخفيف أصلاً.

إعلان

إعلان

إعلان