حقيقة تصنيع سيارة مصرية 100% خلال 2017

09:27 ص الأربعاء 11 يناير 2017
حقيقة تصنيع سيارة مصرية 100% خلال 2017

صناعة سيارة مصرية

كتب - محمد حسين:

بدء حلم صناعة سيارة مصرية يراود الصناع عقب قرار وقف تصفية شركة النصر للسيارات في سبتمبر 2016، والذي استقبله عمال الشركة والمهتمون بصناعة السيارات ما بين فرحة وترقب.

وعقب قرار وقف التصفية، أعلن أشرف الشرقاوي وزير قطاع الاعمال العام لصحيفة عن إطلاق السيارة المصرية في 30 يونيو 2017؛ مع وجود سرية حول اسم السيارة والمواصفات الفنية ومقاييس السيارة، وهو ما دعا البعض إلى التشكيك في أن القرار لا يخرج عن نطاق التصريحات الإعلامية.

ويرى الشرقاوي أن الهدف هو تصحيح مسار الشركة الوطنية لكن قرار إنتاج سيارة مصرية هو قرار يحتمل القبول أو الرفض في حالة عدم وجود جدوى اقتصادية من وراءه.

وحول تصريحات إطلاق سيارة مصنعة بأيدٍ مصرية، قال علاء السبع خبير صناعة السيارات، إن "قرار إنتاج سيارة مصرية هو أمر نفتخر به جميعًا لكن يجب أن يبنى على دراسات اقتصادية وعلمية حتى يكون نواة لدخول مصر إلى عالم صناعة السيارات".

وأشار السبع لمصراوي إلى أنه "لا توجد دولة في العالم تصنع سيارة بالكامل، بل تشارك في تصنيع أجزاء منها".

وقال عفت عبد العاطي رئيس شعبة السيارات بغرفة القاهرة لمصراوي، إن فكرة صناعة سيارة مصرية ليست بجديدة بل طرحت عدة مرات وفي أزمنة مختلفة ولم ترتقي لمرحلة التنفيذ سوى في عهد جمال عبد الناصر، مشيرًا إلى أن سيارة "رمسيس" التي كانت تصنع في مصر بمحرك ألماني توقف إنتاجها، وحتى الآن لم نضع خطة علمية محددة المدة لإنشاء مصنع لصناعة سيارة مصرية.

وأضاف عبد العاطي أن تصنيع السيارات مرتبط بالصناعات المغذية وهي المكون الأساسي، وتعتمد صناعة السيارات على مجموعة من الصناعات المغذية بين معدنية حديد وصلب، مواسير، أسطوانات فرامل، وصناعات كيميائية إطارات، دهانات، مواد عازلة ولاصقة وصناعات هندسية طلمبات، فرامل، وصناعات كهربائية مولدات، وفوانيس، إضافة إلى صناعات نسيجية وجلدية مثل فرش السيارات.

اقرأ أيضًا:

''العشمان'' يركب عربية زيرو بـ 25 ألف جنيه.. نانو ايجيبت

مواصفات وأسعار كيا سبورتاج 2017 في ثوبها الجديد.. صور

"انخفاض قيمة الجنيه ليس من المغريات لجذب المستثمر في مجال تصنيع السيارات"، وفق ما صرح به محمد شتا خبير السيارات، لكن عدة عوامل اخرى أهمها المناخ العام وتوافر وسائل النقل والمواصلات، والعامل الرئيسي هو وجود صناعات مغذية ذات جوده تقارب المواصفات العالمية في نفس قطاعات التصنيع.

وأضاف أن عمليات تصنيع السيارات "منظومة مترابطة يجب أن تواكب عملية التصنيع العالمية لأن شركات السيارات تعمل على خطط ونظم محددة مثل إذا كان مصنع سيارات ينتج 100 سيارة في اليوم فيجب أن توفر شركات الصناعات المغذية مكونات المصنع لـ 100 سيارة في نفس اليوم".

وانتهى شتا إلى أن تلك التصريحات تهدف فقط إلى إحداث ضجة إعلامية، وليست مبنية على دراسات جدوى وخطط مستقبلية.


اقرأ أيضًا:

الفارق بين اسعار السيارات بداية 2016 وفي نهاية العام

6 سيارات مستعملة بالسوق المصري يمكن شراؤها بأقل من 50 ألف جنيه

طريقة حساب الجمارك في حالة استيراد سيارة أوروبية ''انفوجراف''

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان

;