الثلاثاء 23 رمضان 1437     الموافق 28 يونيو 2016

اليوم علي مصراوي

في السينما.. الإبداع ''مالوش جنسية'' (ملف خاص)

Print
في السينما.. الإبداع "مالوش جنسية"  (ملف خاص)
في السينما.. الإبداع "مالوش جنسية"

أعد الملف - رنا الجميعي ومنى الموجي وهدى الشيمي:

دوما ما تعني المحافل الفنية بالمشاهير، أولئك الذين تطاردهم ومضات الكاميرات على سجادة حمراء، ينتظر الجمهور اعتلاء نجمهم المفضل لحصد الجوائز، وينطلي الأمر على مشاهدة الأفلام المعروفة مسبقا، ذات الإنتاج الضخم والدعاية الغزيرة وبلد المنشأ المميز، وكأن الفن حكرا، غير أن هناك إبداعا لا يستهوي آخرين حين يحمل العمل جنسية لا تحمل تاريخا سينمائيا ثريًا، لكنها أعمال تستحق أن تُتابع، يُحتفى بها، وتضحي مدخلك لدنيا لم تشاهدها.. كانت حاضرة بمهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ37.

فربما يجرفك الحنين لملاقاة "مينا يانج" الفتاة الكورية التي تقاوم سطوة رأس المال، أو تدخل كواليس عالم الزواج المبكر في باكستان ودنيا أطفال الشوارع في أفغانستان.. تتعرف على حياة أهل البوسنة وسراييفو بعد الحرب وكيف يتنقلون بآلام المعاناة من زمن لآخر، تأخذك السينما الدنماركية إلى تفاصيل "الموت الرحيم"، وتعيش يوم أرجنتيني يبدد مخاوفك، يعلمك عجوز أيرلندي كيف تنضح الدنيا بالبؤس، وكيف يناجيها هو بتسامح جم.

"فوسيه".. الجمال ينبع من داخلنا

2015_11_14_16_31_9_329

فيلم ''الشمس الساطعة''.. باب الغفران دومًا مفتوح

فيلم

''بين ذراعيك''.. عندما يصبح الموت خياراً رحيماً

2015_11_16_9_55_59_389

''قلوب جائعة''.. الأم بين الحب السامي والمرضي

بين الحرب والفساد.. ''مينا تسير''

2015_11_18_9_11_56_887

''النار''.. يوم واحد كفيل بإخراج أعظم مخاوفك

''حياتنا اليومية''... هل حاولت أن تعيش بآثار الحرب ؟

2015_11_20_17_33_40_20

''الابنة''.. رحلة باكستانية للبحث عن الامان

''مادونا''.. هل تنتصر سطوة المال على آدمية الإنسان؟

اشترك في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة لمعرفة أخبار أهل الفن

اضف تعليق

موقع مصراوي غير مسئول عن محتوى التعليقات ونرجو الالتزام باللياقة في التعبير

الي الاعلي